الثلاثاء، 24 فبراير، 2015

البوابة العربية للأخبار التقنية

البوابة العربية للأخبار التقنية


فيس بوك تطلق أداة التصميم التفاعلية Origami Live لأجهزة iOS

Posted: 24 Feb 2015 03:35 PM PST

Screen Shot 2015-02-25 at 1.23.50 AM

أطلقت شركة فيس بوك قبل ساعات قليلة أداة التصميم التفاعلية Origami Live لأجهزة iOS، وهي أداة كانت قد أطلقتها الشركة العام الماضي لنظام تشغيل “ماك أو إس”، والتي تهدف إلى تسهيل عملية تصميم واجهات المستخدم التفاعلية.

وتتيح Origami Live لأجهزة iOS إمكانية تشغيل النماذج التصميمية التي تم تصميمها على Origami الخاص بأجهزة ماك، وبالتالي إتاحة إمكانية مشاهدة الواجهات ووضعها على أجهزة iOS.

ويتم ربط النماذج الأولية التي يتم تصميمها على أجهزة ماك بجهاز iOS عن طريق وصل الجهاز مع الحاسب من أجل مشاهدة التصميم عليه، كما تدعم الأداة إمكانية مشاهدة التعديلات الحيّة، مما يسمح للمستخدم بمشاهدة التغييرات بشكلٍ مباشر على الهاتف أو الحاسب اللوحي.

وقامت فيس بوك أيضًا بتحديث أداة Origami لأجهزة “ماك أو إس”، بحيث يدعم الإصدار الجديد الذي يحمل الرقم 2.0 إمكانية تصدير التعليمات البرمجية، مع دعم الإيماءات، والتكامل مابين الرسم التخطيطي والعرض التقديمي للواجهات.

بالإضافة إلى ذلك، أطلقت فيس بوك موقعًا جديدًا مخصص لتقديم مقاطع فيديو تعليمية تشرح خطوة بخطوة كيفية بناء نماذج أولية للتطبيقات باستخدام Origami، والذي يحتوي أيضًا على مجموعة من الأمثلة وعشرات الملفات القابلة للتنزيل.

المصدر: فيس بوك تطلق أداة التصميم التفاعلية Origami Live لأجهزة iOS

موزيلا تطلق فايرفوكس 36 لدعم بروتوكول HTTP/2

Posted: 24 Feb 2015 12:28 PM PST

firefox

أصدرت مؤسسة موزيلا تحديثًا جديدًا لمتصفح الإنترنت الخاص بها “فايرفوكس” Firefox مفتوح المصدر، والذي يحمل الإصدار رقم 36، ومن أبرز ميزات التحديث الجديد هو دعم بروتوكول HTTP/2 الذي تم الإعلان عنه مؤخرًا.

ويجلب المعيار الجديد للبروتوكول عددًا من الميزات الرئيسية التي من شأنها تحسين تجربة استخدام الإنترنت بشكل كبير، مثل تحميل الصفحات بشكل أسرع، واتصالًا أكثر ثباتًا ما بين الأجهزة العميلة والمُخدّمات، وواجهات برمجية جديدة تفتح أمام المطوّرين آفاقًا جديدة لبناء خدمات الويب المُختلفة.

فيما يجلب التحديث الجديد لفايرفوكس ميزات أخرى من ضمنها إمكانية مزامنة الاختصارات المثبّتة في صفحة تبويب جديد داخل المتصفح، والتي تُعرف باسم tiles، بالإضافة إلى توفير ترجمة للغة الأوزبكية، كما لم تعُد النسخة الجديدة من فايرفوكس تقبل الشهادات الموقّعة بمفاتيح 1024-bit RSA.

ويقدم التحديث الجديد حلًا لمجموعة من المشاكل الأمنية وبعض الأخطاء الخاصة التي كانت تُسبب بتسجيل الخروج غير المتوقّع من حساب جوجل وفيس بوك في بعض الأحيان، بالإضافة إلى مجموعة من التطويرات المفيدة للمطورين.

ويتوفّر الإصدار الجديد لأجهزة الحاسب المكتبية والمحمولة التي تعمل بأنظمة التشغيل ويندوز، ماك، ولينكس، ومن المفترض أن يصل بشكلٍ تلقائي لكلٍ من هذه الأنظمة بمجرد الدخول إلى تبويب “حول فايرفوكس” About Firefox.

المصدر: موزيلا تطلق فايرفوكس 36 لدعم بروتوكول HTTP/2

فيس بوك تجتذب مليوني معلن نشط

Posted: 24 Feb 2015 09:18 AM PST

أعلنت فيس بوك اليوم أن عدد معلنيها النشطين قد تجاوز المليوني معلن عالميا، وذلك بفضل أصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة الذين يستخدمون فيس بوك كمنصةً إعلانية لعلامتهم التجارية. ويأتي الإعلان عن هذا الإنجاز ليلقي الضوء على الحجم المتنامي للاستثمارات التجارية في فيس بوك. ويمثل هذا الرقم زيادة كبيرة، مقارنة بمليون معلن فقط في يونيو/حزيران 2013.

وتقدم الشركة دعماً مهماً لأصحاب تلك المشروعات وبأشكال متعددة. حيث قدمت خدمات تسويقية حسب طلب العملاء، وهو السبب الذي يدفع أصحاب المشروعات إلى الاستفادة من فيس بوك باعتباره منصة يمكنهم من خلالها بناء العلامة التجارية وبيع منتجاتهم بشكل أكثر مرونة.

وأشارت فيس بوك إلى تمكين أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة من الوصول إلى عملائهم من خلال خدمة “الاستهداف الدقيق”، بنسبة دقة تصل إلى 91%. وبسبب التكاليف الباهظة لأشكال التسويق التقليدية الأخرى، تضاعف عدد أصحاب الأعمال الذين يلجأون إلى الإعلان في فيس بوك بهدف الوصول بدقة إلى عملائهم، بميزانية إعلان وتسويق محدودة، ولكن بضمان تحقيق عائدات عالية لاستثماراتهم.

وعلاوة على تطبيق إدارة الإعلانات Ads Manager، قدمت الشركة تطبيق Pages Manager في يونيو/حزيران 2013، ليصبح من السهل على أصحاب الاعمال الوصول إلى عملائهم المرغوبين والتواصل معهم بشكل يعزز من مكانة العلامة التجارية ويسلط الأضواء على العروض المقدمة لمنتجاتهم.

وتعتزم فيس بوك هذا العام جلب تطبيق Ads Manager لنظام التشغيل iOS، والذي سوف يتيح لأصحاب المشروعات إدارة الإعلانات أينما كانوا.

الجدير بالذكر أن ما يربو على 800 ألف شركة صغيرة ومتوسطة الحجم من جميع أنحاء العالم قاموا بنشر أكثر من 3 مليون مقطع فيديو خلال سبتمبر 2014، وهو ما يعكس ادراك أصحاب هذه المشروعات لما يفضله العملاء والمستهلكين من التواصل المباشر والمبني على الابداع.

المصدر: فيس بوك تجتذب مليوني معلن نشط

نشرة الأخبار الصوتية… الثلاثاء 24 فبراير 2015

Posted: 24 Feb 2015 08:59 AM PST

aitnewsradioicon

نشرة الأخبار الصوتية تأتيكم يوميًا من البوابة العربية للأخبار التقنية في تمام الساعة:

  • 7 مساءً بتوقيت جمهورية مصر العربية.
  • 8 مساءً بتوقيت المملكة العربية السعودية.
  • 9 مساءً بتوقيت الإمارات العربية المتحدة.

ملاحظة: يمكنكم عمل "متابعة" Follow لـحساب نشرة الأخبار الصوتية على موقع SoundCloud.

 

 

المصدر: نشرة الأخبار الصوتية… الثلاثاء 24 فبراير 2015

SITA: المستقبل أصبح شخصيًا في السفر الجوي

Posted: 24 Feb 2015 08:54 AM PST

لقد أصبحت نظرية “المسافر المتصل” حقيقة، حيث يحمل 97% من مسافري خطوط الطيران جهازًا إلكترونيًا شخصيًا واحدًا على الأقل. إلا أن معدلات الاستخدام العالمية تشير إلى أن الركاب متأخرون في تبني خدمات خطوط الطيران والمطارات على الأجهزة المحمولة أثناء سفرهم. ويُظهر التحليل الأكثر تعمقًا أن بعض الرواد في المجال يخالفون هذه الأرقام محققين مستويات عالية من الاستخدام. وهذا وفقًا لتقرير “المستقبل أصبح شخصيًا”، وهو التقرير الأحدث من سيتا، الشركة العالمية المتخصصة في تزويد خدمات تكنولوجيا المعلومات إلى قطاع النقل الجوي.

وتعتمد رؤية سيتا في هذا المجال على أبحاث متعمقة أجريت مع أكثر من 6000 مسافر في 106 مطار حول العالم تعاملت مع 2.35 مليار مسافر في العام الماضي وعلى خطوط طيران نقلت معًا ما يزيد على نصف حركة المسافرين العالمية. وتظهر الأبحاث أن خطوط الطيران قامت باستثمارات ملحوظة في خدمات الهواتف المحمولة على مدار الأعوام الأربعة الماضية، حيث ارتفع استخدام الهواتف الذكية والتي تمكِّن أغلبيتها المسافرين حالياً من شراء التذاكر وتسجيل الوصول والحصول على معلومات الرحلات الجوية عبر تطبيقات هذه  الهواتف، في الوقت الذي تقدم نصف مطارات العالم معلومات الرحلات الجوية عبر مثل هذا النوع من التطبيقات.

ومع ذلك، وُجد أن عملية إصدار التطبيقات وتبنيها على الصعيد العالمي أبطأ وأكثر تعقيدًا مما كان متوقعًا، حيث يحرص نصف المسافرين على استخدام هواتفهم المحمولة للعثور على طريقهم عبر المطار أو للوصول إلى الاستراحات أو الطائرات أو لتقديم وثائق تعريف الهوية عند نقاط الفحص أو لدفع الأموال. والحقيقة أنه على الرغم من تلك الخدمات وغيرها من الخدمات الأخرى، بما في ذلك خدمة تسجيل الوصول وبطاقات الصعود على متن الطائرة عن طريق الهاتف المحمول التي توفرها خطوط الطيران، إلا أن 24% من المسافرين لم يستخدموا تطبيقات السفر على الإطلاق في رحلاتهم.

ومن جانبه صرح نايجل بيكفورد، مدير قسم رؤية السوق بشركة سيتا: “لوهلة، قد تثبط معدلات الاستخدام العالمي، التي تعد أبطأ مما هو متوقع، عزيمة خطوط الطيران والمطارات ولكن هذا يخفي النجاح الكبير الذي تحققه بعض الخطوط الجوية والمطارات. لقد أظهر تحليلنا أن “المحطمين لهذه المعدلات” الناجحين، سواء كانوا مطارات أو خطوط جوية، يركزون على تقديم تجارب خدمة العملاء الاستثنائية التي يرغب بها المسافرون، فهم يستغلون التكنولوجيات الحديثة لتوفير خدمات شخصية في الوقت المناسب من الرحلة.”

المصدر: SITA: المستقبل أصبح شخصيًا في السفر الجوي

دراسة: 55 بالمائة من صناع القرار في قطاع التقنية بالإمارات تعرضوا لهجمات الحرمان من الخدمة

Posted: 24 Feb 2015 06:56 AM PST

attack_1

سلط صناع القرار المعنيون بقطاع تقنية المعلومات في دولة الإمارات الضوء على مدى تسارع وتيرة انتشار هجمات الحرمان من الخدمة DDoS، التي أصبحت واحدة من المخاطر الأمنية الرئيسية التي تتهدد قطاع الأعمال في جميع أنحاء الدولة.

ووفقاً لنتائج أحدث دراسة استقصائية قامت بها شركة F5 نتووركس، أفاد 55 بالمائة من صناع القرار في قطاع تقنية المعلومات داخل الإمارات بأنهم تعرضوا لهجمات الحرمان من الخدمة DDoS.

وقد صدرت نتائج الدراسة قبل يوم واحد من انعقاد قمة أي دي سي الشرق الأوسط للمدراء التنفيذيين للمعلومات 2015، حيث أشار 27 بالمائة ممن شملهم الاستطلاع إلى أن المعافاة من نتائج هجمات الحرمان من الخدمة DDoS استغرق منهم يوماً كاملاً، في حين أفاد 46 بالمائة أن الأمر استغرق منهم بضعة أيام، و13بالمائة خلال أسبوع، و9 بالمائة بضعة أسابيع، و4 بالمائة خلال شهر.

وحدد 13بالمائة الكلفة التقديرية للمعافاة من نتائج الهجمات حتى 30 مليون دولار، و31 بالمائة أشار إلى أنها بلغت ما بين 20-30 مليون دولار، و34 بالمائة صرحوا بأنها كلفت من 20 حتى 30 مليون دولار.

وعند السؤال عما هو التأثير “الأكثر كارثية” لهجوم الحرمان من الخدمة DDoS، أفاد 47 بالمائة من المستطلعين بأنه التأثير على العملاء، في حين صرح 19 بالمائة بأنها تشويه السمعة، بينما أشار 14بالمائة بأنها خسارة الإيرادات.

وفي هذا السياق قال جارث بريثويت، مدير المبيعات في منطقة الشرق الأوسط لدى شركة F5 نتووركس: “تعتبر هجمات الحرمان من الخدمة DDoS من المشاكل الكبيرة في دولة الإمارات، فهي تؤدي إلى رفع مستوى المنافسة ما بين قراصنة الإنترنت من أجل إيجاد طرق جديدة لإحداث الأضرار والتسبب بالخسائر”.

وأضاف بريثويت:”بإمكان هجمات الحرمان من الخدمة DDoS التأثير على قطاع الأعمال بعدة طرق، كما أن الهجمات بإمكانها التسبب بأضرار تصل إلى عدة ملايين من الدولارات، وتشويه سمعة الشركة بشكل دائم من كافة الجوانب، بدءً من فترة التوقف عن العمل حتى تعريض بيانات العملاء للخطر”.

وأظهرت الدراسة الاستقصائية مدى الحاجة إلى وجود صناعة أكثر وعياً، حيث أفاد 6 بالمائة من المستطلعين أنه بإمكانهم وصف الفرق ما بين هجمات الطبقة 3 (بروتوكول الشبكة) والطبقة 7 (طبقة التطبيقات) بكونه “دقيق جداً”، و57 بالمائة بأنه “نوعاً ما دقيق”.

تجدر الإشارة إلى أن نتائج الدراسة تنسجم مع نتائج الدراسة الاستقصائية العالمية الصادرة مؤخراً عن شركة الاتصالات البريطانية BT، التي أشارت بأن المؤسسات في الشرق الأوسط صرحت بأن مدراءها التنفيذيين هم الأقل وعياً بمدى قوة هجمات الحرمان من الخدمة DDoS، من بين جميع الدول التي شملها الاستطلاع.

ويشدد السيد بريثويت على أن المسؤولية تقع حالياً على الشركات من أجل وضع الأمن الالكتروني في صميم استراتيجيات أعمالهم، وتقديم كل ما في وسعهم لاكتساب معرفة أشمل حول هوية المهاجمين الالكترونيين ودوافعهم.

وأشار السيد بريثويت على وجه الخصوص إلى قدرات جدران الحماية المتكاملة التي باستطاعتها معالجة مئات الآلاف من الاتصالات في الثانية الواحدة، وحلول إدارة السياسة التي تمنع الوصول غير المصرح به دون التأثير على المستخدم النهائي، والتطبيقات الأمنية لتعزيز زمن الخدمة، وحلول إدارة حركة البيانات، التي تقوم مجتمعةً بحجب الاختراقات الخبيثة، وإعادة مسارات حركة البيانات المصرح بها.

ومن جانبه قال ميغا كومار، مدير أبحاث البرمجيات لدى شركة أي دي سي في الشرق الأوسط: “تتعدى المسألة الأمنية مجرد كونها من الأولويات بالنسبة للمؤسسات، فهي صراع بحد ذاته، فلا يزال التهديد المتطور يقف عائقاً أمام وضع خطة أمنية شاملة، حيث أشار المدراء التنفيذيون للمعلومات في المنطقة بأن الحفاظ على الأمن هو أكبر التحديات التقنية التي يواجهونها. أما الافتقار إلى المهارات الأمنية وعدم وجود ميزانيات كافية مخصصة للحلول الأمنية في المنطقة فإنها تجعل من هذه المهمة شاقة، فالمؤسسات على مستوى المنطقة بحاجة إلى وضع استراتيجيات أمنية قوية وشاملة واستباقية، بإمكانها مساعدتهم على البقاء متقدمين”.

المصدر: دراسة: 55 بالمائة من صناع القرار في قطاع التقنية بالإمارات تعرضوا لهجمات الحرمان من الخدمة

مُشكلة في جيميل قد تؤدي لإرسال البريد إلى الشخص الخطأ

Posted: 24 Feb 2015 06:55 AM PST

New_Logo_Gmail.svg

لاحظ عدد من مُستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي منذ أمس، ظهور مُشكلة في خاصّية الإكمال التلقائي في خدمة البريد الإللكتروني التابعة لجوجل “جيميل”، واشتكى الكثير من المُستخدمين بأن هذه المُشكلة قد تؤدي إلى إرسال رسائل البريد الإلكتروني إلى الأشخاص الخطأ.

وتكمن المُشكلة التي ظهرت حديثًا في خاصّية الإكمال التلقائي ضمن حقل عنوان المُرسَل إليه، حيث اعتاد مستخدمو جيميل كتابة أول بضعة أحرف من اسم المُرسَل إليه بحيث يُكمل جيميل الاسم تلقائيًا، دون الحاجة من المُستخدم لكتابة عنوانه البريدي بالتفصيل. لكن الخطأ الذي ظهر مؤخرًا في هذه الميزة يؤدي إلى قيام خاصية الإكمال التلقائي بتفضيل اختيار عناوين أشخاص لم يقم المُستخدم بمُراسلتهم إلّا مرة أو مرّتين، على حساب الأشخاص الذين قام بمُراسلتهم مئات أو آلاف المرّات، وهذا قد يؤدي إلى اختيار المُستخدم للاسم الخطأ دون أن يلحظ ذلك.

وبعد أن أبدى الكثير من المُستخدمين سخطهم من هذه المُشكلة على شبكات التواصل الاجتماعي، نشرت جوجل اليوم عبر الحساب الخاص بخدمة “جيميل” على تويتر، تغريدةً اعتذرت فيها عن الإرباك الذي سببته هذه المشكلة، وذكرت بأنها حددّت سببها وتعمل على إصلاحها في أسرع وقت.

المصدر: مُشكلة في جيميل قد تؤدي لإرسال البريد إلى الشخص الخطأ

سامسونج تزوّد آبل وإل جي بالجيل القادم من الذواكر العشوائية

Posted: 24 Feb 2015 06:28 AM PST

samsung memory

عقدت سامسونج مع كل من آبل وإل جي صفقة تُقدّر بمليارات الدولارات، تقوم بموجبها بتزويد الشركتين بالجيل الجديد من وحدات الذاكرة العشوائية من نوع DDR4 RAM المُصنّعة بدقّة 20 نانومتر، والتي كانت سامسونج قد أعلنت عن بدء تصنيعها مؤخرًا، وذلك بحسب تقرير نشرته صحيفة “كوريا تايمز” الإلكترونية.

وتهدف إل جي إلى استخدام الذواكر الجديدة في هاتفها القادم LG G4 الذي تعتزم طرحه في نيسان/أبريل القادم، في حين ستستخدم آبل هذه الذواكر في هاتفها القادم الذي قد يحمل اسم iPhone 6S أو iPhone 7.

وبحسب التقرير فإن سامسونج ستكون مسؤولة عن تصنيع جميع وحدات الذاكرة الخاصّة بهاتف LG G4 بينما ستُلبي نصف حاجة آبل من الذواكر.

يُذكر أن الذواكر الجديدة تُقدم ضعف الأداء مُقارنةً بالجيل السابق منها مع تمتّعها في ذات الوقت بحجم أصغر.

المصدر: سامسونج تزوّد آبل وإل جي بالجيل القادم من الذواكر العشوائية

سوني تطلق منتجاتها الصوتية عالية الدقة في الإمارات

Posted: 24 Feb 2015 06:28 AM PST

منتجات سوني الصوتية عالية الدقة

قامت شركة سوني الاثنين، بإطلاق مجموعة واسعة من منتجات الصوت عالية الدقة التي تتضمن أجهزة ووكمان، وسماعات رأس، ومضخمات صوت محمولة، ومسجلات ستيريو رقمية في الإمارات، وذلك بهدف منح العملاء والمستخدمين جودة صوت تشبه جودة الأداء الغنائي الأصلي كما يتم سماعه من خشبة المسرح أو من الاستوديو.

وتحتوي هذه المنتجات على بيانات أكبر بسبع مرات من الأقراص المدمجة، إذ تلتقط أدق تفاصيل النغمات الموسيقية. ويقوم الفنانون والموسيقيون عادة بتسجيل ألبوماتهم بتقنية الدقة العالية (24 بت/96 كيلوهرتز) في استوديوهات التسجيل، وحالما يتم دمجها تنضغط الملفات الموسيقية لكي تتسع في الأقراص المدمجة وتنخفض دقتها (16 بت/44.1 كيلوهرتز). لكن توفر منتجات الصوت عالية الدقة من سوني للمستمعين تجربة صوتية فريدة تشابه النغمات الموسيقية الأصلية.

وبهذه المناسبة، قال ساتورو أراي، رئيس شركة سوني الشرق الأوسط للتسويق: “سيستمتع عشاق الموسيقى بالتجربة الاستثنائية التي تمنحها منتجات سوني الصوتية عالية الدقة، ولن يكونوا مضطرين بعد الآن إلى الاختيار بين جودة الصوت وقابلية حمل الأجهزة، إذ أصبح بإمكانهم الاستماع إلى ملفاتهم الموسيقية عبر هذه الأجهزة من سوني أثناء تنقلهم بالجودة نفسها التي تصدر من الملفات الأصلية”.

وتتضمن قائمة منتجات سوني الصوتية عالية الدقة أجهزة ووكمان NW-ZX2، الذي تعد أصغر مشغلات موسيقية رقمية وأخفها في العالم تنتج ملفات صوتية عالية الدقة تحقق رضا كل من يبحث عن تفاصيل كاملة وواضحة في أجهزة قابلة للحمل.

وتحتوي سماعات الرأس MDR-Z7 على مواصفات تقنية تكشف عن أدق تفاصيل الملفات الصوتية بدءاً من النغمات الرخيمة القوية وحتى النغمات العالية. وبالمقابل، تتسم سماعات الرأس MDR-1A بقدرتها على إنتاج صوت مدهش وعريض بدءاً من النغمات المنخفضة وحتى النغمات العالية جداً والتي يصل ترددها إلى 100 كيلوهرتز.

وسيتمكن محبو الموسيقى من استخدام مضخمات الصوت PHA-1A وPHA-3 المحمولة من خلال ربطها بأجهزة تشغيل الموسيقى الرقمية أو الهواتف الذكية عبر مدخل USB للاستمتاع بالملفات الصوتية عالية الدقة عند التنقل. بينما يتميز مكبر الصوت اللاسلكي SRS-X9 بقدرته على إنتاج قوة صوتية مذهلة باستطاعة 154 واطاً، مع مواصفات تقنية أخرى تساهم في الاضطلاع بصوت قوي يتسم بتوازن كامل.

وقد تم تصميم مسجل الاستيريو المحمول PCM-D100 ليمنح أعلى جودة صوت ممكنة ضمن الفعاليات الصوتية الاحترافية التي تتضمن الحفلات الموسيقية الحية والمباشرة والعروض المسرحية.

وتساهم تقنية DSEE HX في رفع سوية ملفات MP3 وأنواع الملفات الموسيقية المضغوطة الأخرى، ويُستخدم مضخم الصوت S-Master HX الرقمي لكي يخفض من مستوى التشويش ويعيد إنتاج الطبقات الواسعة، موفراً بذلك تجربة صوت أكثر وضوحاً من ذي قبل. وبفضل تقنية LDAC الجديدة من سوني، أصبح بإمكان المستخدمين الآن الاستماع إلى ملفاتهم الصوتية بجودة عالية عبر البلوتوث، إذ توفر هذه التقنية تجربة استماع لاسلكية محسنة مع مضاعفة سرعة نقل البيانات ثلاث مرات.

ومع صناعة الأجهزة الصوتية عالية الدقة، تكمن الخطوة المقبلة لشركة سوني في توفير محتوى وملفات موسيقية عالية الدقة. وتحتوي مكتبة سوني من هذه الملفات ذات الدقة العالية أكثر من 300 ألف أغنية حتى الآن. وقد عقدت سوني في الإمارات شراكة مع شركة سوني للترفيه الموسيقية تسمح بموجبها لعشاق الموسيقى بتنزيل الأغاني التي يفضلونها بدقة عالية عندما يشترون منتجات سوني الصوتية المذكورة أعلاه.

يذكر أن القائمة الكاملة لأجهزة سوني الصوتية عالية الدقة تتوفر حالياً في متجر سوني الجديد في دبي مول، ولدى عدة متاجر مختارة من جمبو للإلكترونيات ومتاجر إلكترونيات مختارة أخرى حول الإمارات.

المصدر: سوني تطلق منتجاتها الصوتية عالية الدقة في الإمارات

جوجل تُعلن عن رفع مستوى الحماية في كروم والبحث والإعلانات

Posted: 24 Feb 2015 04:24 AM PST

Screenshot at Feb 24 1:22:10 pm

أعلنت شركة جوجل عبر تدوينة نشرتها على مدوّنتها المتخصصة بمواضيع الحماية الرقمية، أنها قامت برفع مستوى حماية مُستخدميها ضد الوقوع في فخ زيارة المواقع الخبيثة وتنزيل الفيروسات وبرمجيات التجسس.

وقالت الشركة أنها رفعت حماية خدماتها على ثلاثة مستويات، الأوّل هو متصفح كروم، والذي أصبح يعرض رسالة تحذيرية جديدة للمُستخدم تُحذره من زيارة أي موقع قد يُشجّع على تنزيل البرامج غير المرغوب بها، وتحث هذه الرسالة المُستخدم على عدم الدخول أساسًا للمواقع المشكوك بتقديمها برامج خبيثة للتنزيل، بعد أن كان المُتصفح يكتفي في السابق بإظهار التحذير قبل تنزيل البرنامج فقط.

أما مستوى الحماية الثاني فهو يتعلّق بنتائج البحث ضمن مُحرك البحث الخاص بها، حيث قامت جوجل بتبنّي مؤشّرات جديدة للتعرف على المواقع التي تُغري المُستخدم بتنزيل البرمجيات الخبيثة، وبالتالي حذفها من نتائج البحث سلفًا، بحيث تحمي المُستخدم من الوصول إليها.

وأخيرًا، قالت جوجل أنها بدأت في تعطيل وحذف الإعلانات الخاصّة بشبكتها الإعلانية والتي من شأنها جر المُستخدم إلى المواقع المحتوية على برمجيات خبيثة، بحيث تحرص على عدم ظهور هذه الإعلانات للمُستخدمين أثناء تصفحهم لمواقع الإنترنت التي تعتمد خدمتها الإعلانية.

وحثّت جوجل أصحاب المواقع على التسجيل في خدمة مُدراء المواقع Google Webmaster Tools حيث تُساعد هذه الخدمة في إبلاغ صاحب الموقع بوجود برمجيات خبيثة على موقعه كي يُبادر إلى حذفها.

 

المصدر: جوجل تُعلن عن رفع مستوى الحماية في كروم والبحث والإعلانات

0 التعليقات:

إرسال تعليق