الجمعة، 2 يناير، 2015

البوابة العربية للأخبار التقنية

البوابة العربية للأخبار التقنية


عقوبات أمريكية على كوريا الشمالية بسبب اختراق سوني

Posted: 02 Jan 2015 12:28 PM PST

OBAMA-AP PHOTO_8

قام الرئيس الأمريكي باراك أوباما بفرض عقوبات جديدة يوم الجمعة على كوريا الشمالية، وذلك ردٍّا على الهجوم الكبير الذي قامت به على شركة “سوني بيكتشرز” قبل أسابيع.

وكانت الولايات المُتّحدة قد وجّهت اتّهامًا رسميًا لكوريا الشمالية بتنفيذ الهجوم، بعد ما قالت أنّها قد تمكّنت من جمع أدلّة كافية تُثبت وقوف كوريا الشمالية وراء الهجمة الضخمة التي تعرّضت لها سوني وتسببت بتسريب عدد من الأفلام التي لم تُعرض بعد بالإضافة إلى وثائق ومُراسلات خاصّة.

وفي هذا الصدد، نشرت وزارة الخزانة الأمريكية تصريحًا قالت فيه بأن العقوبات الجديدة هي بسبب قيام كوريا الشمالية بمحاولة تقويض الأمن الإلكتروني الأمريكي وتخويف الشركات الأمريكية والفنّانين من ممارسة حقّهم في حرّية التعبير.

وتابع التصريح، بأن هذه الخطوات الجديدة تؤكد توظيف الولايات المتحدة لمجموعة واسعة من الأدوات التي تهدف للدفاع عن الشركات والمواطنين الأمريكيين، والرد على محاولات الاستهانة بقيم الولايات المُتحدة أو تهديد أمنها القومي.

وتهدف العقوبات إلى عزل الهيئات الرئيسية في كوريا الشمالية من خلال الضغط الاقتصادي على الحكومة والمسؤولين.

ووصف المتحدث باسم البيت الأبيض “جوش إيرنست” العقوبات بأنها “الجانب الأوّل” من الرد الأمريكي على الهجمات الإلكترونية الكورية، وأضاف بأن الولايات المُتّحدة تأخد هذه الهجمات على محمل الجد خاصّة أنها هدفت إلى خلق تدمير اقتصادي يؤثر على الولايات المتحدة.

وتستهدف العقوبات الجديدة ثلاث هيئات حكومية، وعشرة مسؤولين يعملون داخل وخارج كوريا الشمالية.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

“هيونداي” تتيح التحكّم بسيّاراتها عبر السّاعات الذكيّة

Posted: 02 Jan 2015 11:26 AM PST

Hyundai Blue Link Smartwatch App

أعلنت شركة “هيونداي” الكوريّة عن ميزة جديدة، تُتيح لأصحاب الطرازات المدعومة بنظام “بلو لينك” Blue Link من سيّاراتها، التحكّم بسيّاراتهم من خلال ساعاتهم الذكية العاملة بنظام “أندرويد وير” Android Wear.

ويتوفّر تطبيق Blue Link أساسًا لهواتف أندرويد حيث يُقدّم إمكانيات الارتباط بسيّارات "هيونداي" المدعومة، وبعد التحديث الجديد للتطبيق بات بإمكان مُستخدمي ساعات "أندرويد وير" التّحكم بالسيارة من الساعة مُباشرةً بإمكانيات عديدة مثل تشغيل وإيقاف المُحرك، قفل وفتح الأبواب، تفعيل الميّزات الأمنية، العثور على السيّارة، والاتّصال بخدمة الصيانة.

ويدعم التطبيق ميّزات الأوامر الصوتية المتوفّرة في ساعات “أندرويد وير”، حيث يُمكن للسائق توجيه الأوامر الصوتية مُباشرةً للساعة مثل “شغّل سيّارتي”، “إقفل الأبواب”، وغير ذلك.

وذكرت الشركة بأن الجيل الجديد من نظام “بلو لينك” سيتوفّر في عدد من طرازات سيّاراتها في 2015 منها “سوناتا” و “آزيرا” و “جينيسيس”.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

إل جي وسوني تعتزمان عرض أجهزة تلفاز بدقة 8K خلال CES 2015

Posted: 02 Jan 2015 10:22 AM PST

إل جي وسوني تعتزمان عرض أجهزة تلفاز بدقة 8K خلال CES 2015

إلى جانب الأجهزة المتصلة بالإنترنت، وأجهزة التلفاز فائقة الوضوح “ألترا إتش دي (فور كيه)” Ultra HD (4K) الجديدة، وأجهزة التلفاز العاملة الأنحف بتقنية “لِد” LED، يتوقع المستهلكون أن يَشهد معرض الإلكترونيات الاستهلاكية الدولي CES 2015 المرتقب عرض سلسلة من أجهزة التلفاز.

ووفقا لموقع “ديجيتايمز” Digitimes، من المتوقع أن يشهد المعرض الذي ينطلق يوم الثلاثاء المقبل عرض أجهزة تلفاز بتقنية “الصمامات الثنائية الباعثة للضوء العضوية” OLED، وأجهزة عاملة بتقنية “النقطة الكمومية” Quantum Dot، وحتى أجهزة تلفاز فائقة الوضوح بدقة 8K التي تبلغ 7,680×4,320 بكسل أي ما مجموعه 33.2 ميلون بكسل،

وحسب الموقع، تعتزم شركة “إل جي ديسبلاي” LG Display – وهي الذراع المسؤولة عن صناعة الشاشات لدى إل جي – الكشف عن سلسلة “آرت سليم” Art Slim من شاشات التلفاز بتقنية “الكريستال السائل” LCD خلال معرض CES 2015.

ونقل “ديجيتايمز” عن إل جي قولها إن “إل جي ديسبلاي” تعتزم عرض أجهزة تلفاز من سلسلة “آرت سليم” الجديدة بقياسين 55 و 65 بوصة، مع سماكة لا تتجاوز 7.5 و 8.2 ميليمترات، على التوالي. إضافة إلى ذلك، سيأتي هذان الطرازان بوزن 10.4 و 16.2 كيلوجراما، على الترتيب، وهي أخف بنسبة 25 بالمئة مقارنة بالمنتجات التقليدية.

وأضافت إل جي أن هيكل منتجاتها من سلسلة “آرت سليم” يُحوِّل الغطاء الخلفي من وحدة شاشات الكريستال السائل LCD إلى غطاء خلفي لجهاز تلفزيون كامل، وينطوي ذلك على طريقة جديدة لربط الغطاء الخلفي بالشاشة على أساس تقنية الحواف الضيقة التقليدية عن طريق تقليل عرض الحواف.

واعتمدت إل جي استخدام مواد من مركب الألومنيوم للغطاء الخلفي لوحدة LCD ومن شأن ذلك المساعدة على زيادة صلابتها مع تقديم تصاميم حسب الطلب من خلال توظيف مختلف الألوان والأنماط في الغطاء.

ونقل موقع “ديجيتايمز” عن إل جي قولها إنها بدأت توريد منتجاتها من سلسلة “آرت سليم” لعملائها في الصين وتخطط لإنتاج تشكيلة كاملة من أجهزة التلفاز بقياسين 49 و 65 بوصة ابتداء من عام 2015.

وفي الوقت نفسه، ذكر الموقع أن شركتي إل جي وسوني تعتزمان عرض أجهزة تلفاز بدقة 8K كما أنه من المتوقع أن يَشهد المستهلكون خلال المعرض أجهزة تلفاز بتقنية Quantum Dot.

وعموما، يمكن للمستهلكين توقع قيام صناع أجهزة التلفاز خلال عام 2015 بإنتاج أجهزة بدقة أعلى وبحجم أكبر، وذلك مع توقعات بأن تشكل أجهزة التلفاز التي تأتي بقياس 40 بوصة ما نسبته 55 بالمئة من شحنات التلفزيونات هذا العام، وفقا لمراقبي السوق.

يُذكر أن معرض CES 2015 الذي يعقد بمدينة لاس فيغاس الأميركية ويستمر خلال المدة بين 6 و 9 كانون الثاني/يناير الجاري، يعد أول معرض دولي للإلكترونيات الاستهلاكية تكشف خلاله شركات التقنية عن آخر ابتكاراتها لهذا العام.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

قراصنة يُطلقون خدمة مدفوعة تتيح تعطيل مواقع الإنترنت

Posted: 02 Jan 2015 10:13 AM PST

أعلن فريق قراصنة الانترنت “ليزارد سكواد” Lizard Squad عن إطلاق خدمة جديدة تتيح لأيٍ كان الاستفادة منها لإيقاف أي موقع إنترنت عن العمل، مُقابل مبلغ يبدأ من 2.99 دولار أمريكي. وكان الفريق قد أعلن مسؤوليته عن تعطيل شبكتي “بلاي ستيشن” و “إكس بوكس لايف” خلال عطلة عيد الميلاد الفائتة.

وأطلق الفريق على خدمته المدفوعة اسم “ليزارد ستريسير” Lizard Stresser، وقال أنها تستخدم نفس تقنية الحرمان من الخدمة الموزّع DDOS التي تم استخدامها في الهجمة التي أدّت إلى تعطيل شبكتي “بلاي ستيشن” و”إكس بوكس لايف”.

وتعتمد هجمات الحرمان من الخدمة على إغراق مواقع الإنترنت بكمّية ضخمة من الزيارات الوهمية بشكل يفوق قدرة استيعاب مُخدّمات الإنترنت ويحرم المُستخدمين من الوصول إلى المواقع المُستهدفة.

وتتيح أداة “ليزارد ستريسر” للزبون تحديد العنوان الذي يُريد الهجوم عليه وإيقافه، مُقابل مبلغ يتراوح ما بين 2.99 دولار لإيقاف الموقع لمدّة 100 ثانية، و 69.99 دولار لمدّة تصل إلى ثماني ساعات.

ويقول القائمون على الخدمة أنها تُقدّم ما يتراوح حجمه بين 5 إلى 20 جيجابِت في الثانية من الزيارات الوهمية، وهو ما يكفي لإيقاف مُعظم المواقع عن العمل.

وكان فريق “ليزارد سكواد” قد ذكر في تصريح سابق له أن اختراق شبكتي “بلاي ستيشن” و “إكس بوكس لايف” كان بدافع “المرح” فقط، لكن يُعتقد أن الهدف الفعلي كان التسويق لخدمة “ليزارد ستريسر” الجديدة.

 

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

ألكاتيل تكشف عن أول ساعة ذكية لها وسلسلة جديدة من الهواتف الذكية

Posted: 02 Jan 2015 09:25 AM PST

ألكاتيل تكشف عن أول ساعة ذكية لها وسلسلة جديدة من الهواتف الذكية

كشفت شركة ألكاتيل Alcatel اليوم الجمعة النقاب عن آخر منتجاتها التي تعتزم عرضها خلال مشاركتها بمعرض الإلكترونيات الاستهلاكية الدولي CES 2015 الذي ينطلق يوم الثلاثاء المقبل بمدينة لاس فيغاس الأميركية.

ولأول مرة، أعلنت شركة الاتصالات الفرنسية اليوم دخولها رسميا في سوق الساعات الذكية، من خلال سلسلتها الجديدة “ألكاتيل ون تتش ووتش” Alcatel OneTouch WATCH، وهي “ساعة تتوفر إلى جانب تصميمها الأنيق بسعر معقول جدا”، وفق ما قالت الشركة في بيان صحفي.

وأضافت ألكاتيل في بيانها أن ساعتها الذكية “ووتش” WATCH التي بإطلاقها “تكون العلامة التجارية ألكاتيل ون تتش قد خلقت سوقا جديدة هي: الساعات الذكية معقول السعر”، تأتي بخيارات متعددة وأنماط مختلفة.

Alcatel OneTouch WATCH

Alcatel OneTouch WATCH

وأوضحت الشركة أن الساعة “ووتش” تأتي مزودة بمستشعرات وتطبيقات تسمح للمستخدمين بمراقبة نشاطاتهم اليومية، مع إمكانية ربطها بالهواتف الذكية العاملة بنظام التشغيل أندرويد للتحكم بالموسيقى والتقاط الصور، واستقبال الإشعارات، وغير ذلك.

وإلى جانب “ألكاتيل ون تتش ووتش”، كشفت ألكاتيل عن سلسلة الهواتف الذكية الجديدة “بيكسي 3″ PIXI 3 التي “تجعل الإنترنت المحمول متاحا للجميع، مع تقديم ميزة مبتكرة وهي تعدد أنظمة التشغيل”، وفق ما جاء في بيان الشركة.

وقالت الشركة إن السلسلة الجديدة تتوافق مع ثلاثة أنظمة تشغيل مختلفة، وهي نظام التشغيل “فايرفوكس أو إس” Firefox OS، وويندوز فون، وأندرويد، وهي تدعم شبكات الجيل الرابع 4G LTE بسعر معقول جدا.

وتترواح أحجام سلسلة الهواتف الذكية الجديدة PIXI 3 من 3.5 بوصات إلى 5 بوصات. وتدعم الأحجام 3.5، و 4، و4.5، و 5 بوصات شبكات الجيلين الثالث والرابع، في حين يدعم هاتف سلسلة PIXI بقياس 3.5 بوصات شبكات الجيل الثالث.

ولم تتطرق ألكاتيل إلى المزيد من التفاصيل المتعلقة بباقي مواصفات هواتف الذكية المرتقبة وساعتها الذكية “المعقولة السعر”، لكنها تعتزم عرضهم جميعا خلال معرض CES 2015 الذي ينطلق في 6 كانون الثاني/يناير ويستمر حتى تاريخ 9 من ذات الشهر.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

دورة مجّانية لتعليم الاختراق الأخلاقي

Posted: 02 Jan 2015 05:41 AM PST

يتم تعليم أساسيات الاختراق والأساليب التي يتبعها المُخترقين لكي يتمكن المُتعلمين من إغلاق هذه الثغرات

تُدرج مُعظم الجامعات العالمية مادة مُتخصصة في تعليم أساليب الاختراق الأخلاقي Ethical Hacking، ومن خلالها يتم تعليم أساسيات الاختراق والأساليب التي يتبعها المُخترقين لكي يتمكن المُتعلمين من إغلاق هذه الثغرات وتجنّبها عند بناء الأنظمة والبرامج.

ويُمكن للمستخدمين الراغبين بتعلّم أساسيات الاختراق الأخلاقي اتباع دورة مجانية على موقع Udemy العالمي من خلال الدخول إلى الرابط التالي http://goo.gl/fHQq7v. وللحصول على الدورة بشكل مجاني يُمكن استخدام كوبون خاص بالبوابة العربية للأخبار التقنية وهو aitnews، فبمجرد استخدامه يتم خصم جميع تكاليف الدورة.

الدورة تُغطي الأساسيات، والأساليب التي يُمكن اتباعها، مع تعلّم طريقة تخطيط وتنفيذ الهجمات التي يتبعها المُخترقون. كما يُمكن تعلّم طريقة اكتشاف واستغلال أشهر ثغرات المواقع، لتجنّبها أيضاً عند بناء موقع على الإنترنت.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

تطبيق للتأكد من سلامة الروابط القصيرة لأجهزة آيفون وأندرويد

Posted: 02 Jan 2015 05:13 AM PST

قد تكون مصدر رئيسي في إصابة جهاز المُستخدم بأضرار أو برمجيات خبيثة.

تُستخدم الروابط القصيرة بشكل كبير جداً وخصوصاً على الشبكات الإجتماعية والأجهزة الذكية. لكنها قد تكون مصدر رئيسي في إصابة جهاز المُستخدم بأضرار أو برمجيات خبيثة.

لذا يُمكن لمستخدمي الأجهزة الذكية تجربة تطبيق Unfurlr المجاني والمتوفر لأجهزة آيفون وأندرويد، والذي من خلاله يُمكن معرفة مصدر الروابط القصيرة ودرجة حمايتها.

بعد تثبيت التطبيق، يُمكن لصق الرابط في المكان المُخصص ليتم معرفة مصدره وعرض درجة حمايته ونسبة الأمان حسب مقاييس أفضل برامج مكافحة الفيروسات والبرمجيات الخبيثة.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

شركة Xolo تطلق هاتفا جديدا باسم Q700 Club وبسعر 111 دولارا

Posted: 02 Jan 2015 04:37 AM PST

شركة Xolo تطلق هاتفا جديدا باسم Q700 Club وبسعر 111 دولارا

كشفت شركة "إكسولو” Xolo عن هاتف ذكي جديد يحمل اسم “كيو700 كلب” Q700 Club، وهو مدرج على موقعها الإلكتروني بسعر يعادل 111 دولارا أميركيا.

ويقدم هاتف “إكسولو” الجديد شاشة IPS بقياس 4.5 بوصات وبدقة 854×480 بكسل، ومعالجا رباعي النوى من إنتاج “ميديا تك” وبتردد 1.3 جيجاهرتز، بالإضافة إلى معالج رسوميات من نوع “مالي-400 إم بي2″ Mali-400 MP2.

ويضم “كيو700 كلب” كاميرا خلفية بدقة 5 ميجابكسل، وأخرى أمامية بدقة 0.3 ميجابكسل، وهو يمتاز بدعم معيار “آي بي55″ IP55 لمقاومة الماء والغبار.

ويقدم الهاتف، الذي يعمل بالإصدار 4.4.2 “كيت كات” من نظام التشغيل أندرويد، ذاكرة وصول عشوائي قدرها 1 جيجابايت، و 8 جيجابايت من سعة التخزين الداخلية القابلة للتوسعة حتى 32 جيجابايت عن طريق بطاقات “مايكرو إس دي”.

ويدعم الجهاز شبكات الجيل الثالث، وشبكات واي فاي، ومنفذ “مايكر يو إس بي”، بالإضافة إلى تقنية بلوتوث.

ويأتي إطلاق الهاتف "كيو700 كلب” عقب إطلاق الهاتف “كيو 900 إس بلس” Q900s Plus وهاتف آخر متوسط المواصفات يستهدف محبي التقاط الصور الشخصية أو ما بات يُعرف بـ "سيلفي" ولا يتجاوز سعره 137 دولارا.

وكانت شركة "إكسولو" كشفت في شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي عن هاتف ذكي آخر متوسط المواصفات يحمل اسم "كيو 1020″Q1020  ويمتاز بشاشة قياس 5 بوصات وبإطار من الخشب.

وتحرص شركة "إكسولو" الهندية، التي انطلقت مطلع العام 2012، على أن تكون سباقة في العديد من النواحي في سوق الهواتف الذكية، حيث أطلقت أول هاتف ذكي في العالم بمعالج من إنتاج شركة "إنتل" في نيسان/أبريل 2012.

وكانت "إكسولو" أول شركة هندية تعقد شراكة مع شركة الرقائق الإلكترونية "أيه إم دي" AMD، كما أطلقت في كانون الأول/ديسمبر 2013 أول هاتف ذكي يدعم شبكات الجيل الرابع LTE في الهند.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

أكبر واجهة مضاءة بالعالم بتقنية LED تواصل عروضها على برج خليفة لغاية 9 يناير

Posted: 02 Jan 2015 03:04 AM PST

LEDBurjKhalifa

تستمر العروض الضـوئية بتقنية LED على واجهة “برج خليفة” في “وسط مدينة دبي”، مشروع “إعمار العقارية” الرئيسي في قلب مدينة دبي والوجهة السياحية الأكثر استقطاباً للزوار في العالم، لغاية 9 يناير 2015 ضمناً، وذلك بعد أن حقق هذا العرض الضوئي المذهل رقماً قياسياً جديداً في سجل غينيس للأرقام القياسية لأكبر واجهة مضاءة من نوعها في العالم.

وفي إطار هذا المشهد الآسر، سيزدان “برج خليفة” بألوان علم الإمارات العربية المتحدة، وغيرها من المؤثرات الضوئية الرائعة التي أذهلت الجمهور خلال احتفالات ليلة رأس السنة في “وسط مدينة دبي”، الحدث الأوسع مشاهدة والأكثر إبهاراً على مستوى العالم.

وإلى جانب العروض المميزة المستوحاة من الفنون الهندسية العربية وتصاميم المشربية، يتضمن العرض الضوئي تجسيداً بصرياً رائعاً لأعلام دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وقطر والبحرين وعمان والكويت.

ويمكن لزوار “وسط مدينة دبي” الاستمتاع بمشاهدة هذه العروض البصرية الرائعة لغاية 9 يناير 2015 على فترات منتظمة من الساعة 6:45 حتى 11:45 مساءً، حيث تأتي المؤثرات الضوئية النابضة بالألوان على “برج خليفة” لتستكمل جمال وحيوية عروض نافورة “دبي فاونتن” الاستعراضية.

وشكل العرض البصري العملاق بتقنية LED على واجهة “برج خليفة”، مع العروض الليزرية والألعاب النارية المرافقة، الاحتفال الأكبر من نوعه والأكثر تألقاً في العالم بمناسبة حلول العام الجديد. وتمتد واجهة “برج خليفة”، الحائزة على لقب “أكبر واجهة مضاءة بالديودات في العالم”، على مساحة إجمالية تصل إلى 32467 متراً مربعاً وباستخدام 70 ألف مصباح LED (الديودات الباعثة للضوء) وأكثر من 100 ألف رف تتصل فيما بينها بواسطة 55 ألف متر من الكابلات.

Emaar's LED projection

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

دراسة: 83% من زيارات “الجانب المظلم” للإنترنت تستهدف محتوى إباحي عن الأطفال

Posted: 02 Jan 2015 02:03 AM PST

black-internet

كشفت دراسة، حول المواقع التي تستخدم خدمات لإخفاء نشاطها على الإنترنت عن محركات البحث العادية والتي يتم وصفها بـ”الجانب المظلم” للإنترنت، عن أن النسبة الأكبر من حركة المرور إلى تلك المواقع موجهة إلى تلك التي تقدم محتوى إباحي.

وحللت الدراسة، التي تم الكشف عنها في مؤتمر لمؤسسة Chaos Computer Club لقراصنة الحاسوب والإنترنت بألمانيا، حركة المرور إلى المواقع التي تستخدم تقنيات برامج “تور” Tor للتخفي على الإنترنت، والتي يصل عددها إلى 45 ألف موقع إلكتروني.

وأكدت الدراسة أن 83 بالمائة من حركة المرور إلى المواقع التي تستخدم تقنيات “تور” موجهة إلى مواقع تقدم محتوى إباحي عن الأطفال، وذلك على الرغم من عدم تخطى عدد تلك المواقع لنسبة 2 بالمائة من إجمالي المواقع التي تستخدم تقنيات الاختفاء تلك.

واستثنت الدراسة، التي استمرت لمدة ستة شهور بداية من مارس الماضي، حركة المرور الموجهة من شبكات الروبوت، إلا أنها لم تستثني حركة المرور الموجهة من السلطات الأمنية أو المنظمات التي تحارب تواجد مثل تلك المواقع التي تقدم ذلك النوع من المحتوى غير القانوني.

وأضافت الدراسة أن على الرغم من العمر القصير للمواقع التي تقدم ذلك النوع من المحتوى، إلا أنها كانت مستمرة طيلة فترة جمع المعلومات حول حركة المرور في الجانب المظلم من الإنترنت والتي استمرت حتى شهر سبتمبر الماضي.

وتابعت الدراسة بالكشف عن النسب الضئيلة لحركة المرور التي استهدفت المواقع الأخرى التي تستخدم تقنيات الاختفاء، وخاصة فئتي مواقع تجارة المخدرات عبر الإنترنت ومواقع التسريبات.

وأوضحت نتائج الدراسة أن مواقع تجارة المخدرات عبر الإنترنت، والتي تمثل نسبة 24 بالمائة من المواقع التي تستخدم تقنية مثل “خدمة الاختفاء” التي توفرها “تور”، شهدت حركة مرور بلغت 5 بالمائة فقط، فيما شهدت مواقع للتسريبات نسبة ضئيلة للغاية بلغت 0.10 بالمائة من حركة المرور الإجمالية لتلك المواقع.

يذكر أن “تور” واحدة من أهم الشبكات التي توفر برمجيات للاختفاء على شبكة الانترنت، سواء للمستخدمين أو أصحاب المواقع، حيث تهدف في الأساس إلى دعم حرية التعبير على الشبكة العنكبوتية.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

0 التعليقات:

إرسال تعليق