الخميس، 4 ديسمبر، 2014

البوابة العربية للأخبار التقنية

البوابة العربية للأخبار التقنية

البوابة العربية للأخبار التقنية


آبل تدرس إطلاق هاتف بقياس 4 بوصات خلال 2015

Posted: 04 Dec 2014 03:09 PM PST

iPhone5

تدرس شركة آبل العودة الى قياس الشاشات الصغيرة عند طرح طراز جديد من سلسلة هواتفها الذكية، آيفون، خلال عام 2015 القادم.

وكانت آبل، خلال العام الجاري، قد اتجهت إلى صنع طرازات ذات قياس شاشات كبير من سلسلة هواتف آيفون، حيث طرحت هاتف آيفون 6 بشاشة ذات قياس 4.7 بوصة، وهاتف آيفون 6 بلس بقياس 5.5 بوصة.

وقال مصدر مطلع، من الموردين إلى آبل، أن الشركة تفكر جديا في إطلاق هاتف ذو قياس 4 بوصات العام المقبل، وذلك لجذب الفئة المهتمة باستعمال الهواتف ذات القياس الصغير خاصة من النساء.

وأضاف المصدر أن هناك فئة كبيرة ممن يفضلون استعمال الهواتف بيد واحدة قد ابتعدوا عن شراء طرازات الهواتف الجديدة من آيفون لكبر حجمها مقارنة بالطرازات القديمة.

وكان أخر هواتف آبل ذات قياس 4 بوصات هو هاتف آيفون 5 إس، الذي لاقى حسب الشركة قبول كبير بين المستهلكين، ويعد قياس 4 بوصات هو نفس القياس الذي اعتمدته الشركة في هاتفين سابقين هما آيفون 5 وآيفون 5 سي.

وتسعى آبل خلال العام المقبل للتقليل من الدورة الزمنية التي يستغرقها المستهلكين للتحديث إلى طراز جديد من هواتفها الذكية، وهي الدورة التي تتراوح مدتها ببعض الأسواق مثل السوق الأمريكي بين 18 و24 شهراً.

يذكر أن تقرير سابق كان قد أشار إلى أن آبل تعتزم طرح هاتفين خلال 2015 في حدثين مختلفين، على أن يكون الكشف عن الأول تحت اسم “آيفون 6 إس” مع منتصف العام والثاني تحت اسم “آيفون 7″ خلال سبتمبر، وينتظر أن يكون الهاتف الأول هو نسخة أقل ثمناً من الثانية التي ستتميز بمواصفات تقنية عالية.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

تطوير تقنية لتشكيل الهواء إلى مجسمات ثلاثية الأبعاد

Posted: 04 Dec 2014 01:46 PM PST

Shapes-in-Mid-Air-using-Ult

طور باحثون من قسم علوم الحاسب بجامعة بريستول البريطانية تقنية جديدة تساعد على تشكيل الهواء لصنع مجسمات ثلاثية الأبعاد يمكن لمسها والشعور بها.

وتعتمد التقنية على تركيز أنماط معقدة من الموجات فوق الصوتية عبر جهاز خاص، ومن ثم استخدام طبقة رقيقة من الزيت لتشكيل الهواء، ومصباح لصنع أشكال افتراضية ثلاثية الأبعاد.

وأوضح الباحثون أن التقنية الجديدة تساعد في عدة مجالات منها المجالات الترفيهية إضافة إلى بعض المجالات الطبية، حيث يمكن استخدام التقنية الجديدة لتشخيص بعض الأمراض.

وقال الدكتور بن لونج رئيس الفريق البحثي المطور للتقنية أن هناك إمكانية لاستخدامها في تحويل نتائج الأشعة المقطعية إلى أشكال ملموسة، مما يمكن الجراحين من التعرف على وجود أورام من خلال تحسس الشكل الهوائي الملموس.

وأضاف الباحث في علوم الحاسب أن التقنية تتميز بتوفير نقاط متعددة قابلة للمس في الشكل ثلاثي الأبعاد الذي يتم إنتاجه، مما يجعلها قابلة للاستخدام في مجالات أخرى مثل تشكيل مجسمات للتحف الأثرية النادرة وجعلها قابلة للاستكشاف من قبل زوار المتاحف.

وأشار بن لونج إلى أنه وفريقه البحثي سيستمرون في تطوير التقنية لجعلها في المستقبل قادرة على توفير أشكال مجسمة قريبة للغاية من الأشكال الواقعية خاصة في ملمسها.

يذكر أن الباحثون استعرضوا مقطع فيديو للتقنية أظهر إمكانية استخدامها في مجالات مثل صناعة السيارات بحيث تقدم صور أشبه بالصور الهولجراميه لأزرار لوحة القيادة لتكون قابلة للاستخدام دون الحاجة للنظر إليها من قبل قائد السيارة.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

“الأمن القومي” الأمريكية تتجسس على مطوري تقنيات تشفير الاتصالات حول العالم

Posted: 04 Dec 2014 11:39 AM PST

NSA-office

كشف تقرير إخباري عن عملية استخباراتية لوكالة الأمن القومي الأمريكية NSA تمكنها من التعرف على أي محاولات للخروج بتقنيات جديدة لتشفير الاتصالات بين الهواتف النقالة.

وأوضح التقرير أن العملية، التي أطلقت عليها الوكالة الاستخباراتية اسم “أوروراجولد” Auroragold، تستهدف التجسس على البريد الإلكتروني لمجموعة كبيرة من المؤسسات والمتخصصين في تطوير تقنيات تشفير الاتصالات.

وزعم التقرير، الذي كشفت عنه صحيفة The Intercept الأمريكية، أن العملية الاستخباراتية فعالة في الوقت الحالي، وتجسس على رسائل البريد الإلكتروني لما يزيد عن 1200 حساب.

وتعد حسابات البريد الإلكترونية للجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول GSMA واحدة من أبرز الحسابات التي يتم التجسس عليها من خلال العملية “أوروراجولد”، وهي الجمعية التي تضم في عضويتها شركات عاملة بمجال الاتصالات في ما يزيد عن مائتي دولة حول العالم.

وشدد التقرير على أن العملية الاستخبراتية “أوروراجولد” مكنت وكالة الأمن القومي الأمريكي حتى الآن من البقاء على علم بالكثير من المحاولات لتطوير تقنيات جديدة لتشفير الاتصالات قبل الإعلان عنها بشكل رسمي.

يذكر أن متحدث رسمي بإسم الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول رفض التعليق بشكل رسمي على ما زعمه التقرير الإخباري، حيث إكتفى بالتأكيد على أن الجمعية حريصة على التحقيق في أي محاولات غير قانونية للتجسس عليها.

تجدر الإشارة إلى أن تقارير سابقة كانت قد أكدت إمتلاك الوكالة الاستخباراتية الأمريكية لأدوات متطورة غير معلن عنها للعامة لفك تشفير الملفات وشبكات الاتصال، وهي الأدوات التي تبررها استخدامها الوكالة ضد مشتبه فيهم من شركات أو مدنيين بحماية الأمن القومي الأمريكي.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

إطلاق نسخة من تطبيق التراسل المشفر Wickr للحواسب العادية

Posted: 04 Dec 2014 10:05 AM PST

wickr-app

أطلق مطورو تطبيق “ويكر” Wickr، للتراسل الآمن بين الأجهزة الذكية، نسخة منه للحواسب العادية سواء المكتبية والمحمولة.

وتعمل نسخة الحواسب مع نظامي ويندوز ولينكس إضافة إلى نظام OS X الخاص بحواسب ماك، وهي النسخة التي تضم كافة المميزات المتوافرة في نسخ الأجهزة الذكية من التطبيق.

وتقول نيكو سيل، الرئيسة التنفيذي لـ”ويكر”، أن هدف شركتها الرئيسي من إطلاق نسخة الحاسب هو التحول للتطبيق الأكثر استخداما للتراسل على الأجهزة الذكية.

ويمكن تطبيق “ويكر” مستخدميه من إرسال الرسائل النصية والصور ومقاطع الفيديو وفق نظام تشفير متعدد الطبقات يستخدم معياري AES256 وECDH521، وذلك لضمان تأمين الرسائل ضد أي محاولات لإختراقها.

ولا يسجل التطبيق أي معلومات أساسية يمكن استخدامها للتعرف عن مستخدميه، حيث يوفر فقط مفتاح مميز لتمييز الحسابات، كما لا يخزن التطبيق أي من الرسائل المرسلة عبره على خوادمه.

ويؤكد مطورو “ويكر” بأنهم لا يتتبعون مستخدمي التطبيق بأي طريقة تذكر، وهو التطبيق الذي يوفر خيارا مميزاً لتأمين الرسائل حيث يتيح للمرسل إمكانية تحديد وقت لحذف الرسائل نهائيا من حساب المتلقي عقب إرسالها.

هذا، وتتيح نسخة الحاسب التراسل مع أي من مستخدمي التطبيق سواء عبر الحواسب العادية أو الأجهزة الذكية، وهي النسخة التي تتيح لمستخدميها كذلك إمكانية إنشاء المحادثات الجماعية حتى عشرة أشخاص.

يذكر أن نسخة الحاسب من تطبيق “ويكر” متاحة بشكل مجاني عبر موقعه الرسمي، wickr.com، بجانب نسخ التطبيق لنظامي أندرويد وiOS.

نسخة الحواسب من تطبيق "ويكر"

نسخة الحواسب من تطبيق “ويكر”

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

تقليص المخاطر المرتبطة بالبائعين
 من خلال تطبيق أفضل معايير الاختيار

Posted: 04 Dec 2014 09:35 AM PST

Jyoti Lalchandani

بقلم جويتي لالشانداني، نائب رئيس المجموعة والمدير العام الإقليمي لشركة IDC بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا

هناك أهمية كبيرة ومتزايدة للعلاقة بين إدارات تقنية المعلومات في الشركات وبين الموردين. وفي ظل تعاظم دور مديري الأعمال في عملية اتخاذ القرارات التقنية، أصبح من الضروري أن يستمر الرؤساء التنفيذيين لتقنية المعلومات والفرق التابعة لهم في التحكم بأنشطتهم، بما يؤدي إلى نجاح تقنية المعلومات في تحقيق النتائج المرجوة للشركة.

ومن هذا المنطلق فإن اختيار البائعين يمثل أهمية قصوى للمنشآت. وليس هناك مجال للثقة في صناعة التقنية، حيث أن التوجهات الناشئة تشكل ضغوطاً غير مسبوقة على هوامش الربح التي يحصل عليها البائعون، وعلى توقعاتهم للعائدات وعلى الأموال المخصصة للأبحاث والتطوير، وكذلك على استراتيجيات التخطيط للمنتجات وخطط الاستحواذ وتصفية الاستثمارات. والأمر الوحيد الموثوق به في واقع الأمر من وجهة نظر المنشآت في بيئة التقنية اليوم هي أن التغيير يشكل عقبة مستمرة يجب توقعها والتعامل معها بأقل تأثير سلبي ممكن.

وهذا الواقع هو ما يجعل مسؤولي تقنية المعلومات ومسؤولي الأعمال يلجئون إلي على نحو متزايد من أجل إعادة تقييم المعايير التي يطبقونها عند اختيار البائعين. وفي هذا المقال سأتناول أهم القضايا التي يجب على المنشآت إدراكها إذا أرادت تقليص تعرضها للمخاطر المرتبطة بالبائعين، وكذلك لتعزيز الفائدة التي تحصل عليها أثناء عملية التفاوض على العقود.

نتناول أولاً التغيرات لدى كبار المسؤولين والإدارة، حيث نجد أن هذه التغيرات هي واقع لا يمكن تفاديه عند التعامل مع البائعين في بيئة السوق التي تتميز في الوقت الحاضر بشدة المنافسة فيها. وهذه التغيرات لها تأثثر هائل على استراتيجيات الشركة وميزانيتها ومستويات الموظفين، وعلى قدراتها الإنتاجية، ولذلك فمن الضروري أن تقوم المنشآت بوضع تصور لتوجه البائع في المستقبل في حالات معينة، من بينها على سبيل المثال تعيين رئيس تنفيذي جديد.

وتشكل عمليات الاستحواذ وتصفية الاستثمارات مصدراً آخر للمخاطر التي لا يمكن تفاديها عند التعامل مع بائعي التقنية، ويمكن للعملاء العمل على تعزيز مواقفهم بمحاولة توقع شكل الهيكل التنظيمي الجديد عند اكتمال الصفقة. وفي هذا الخصوص فإنني أدعو المنشآت لاكتساب أكبر قدر ممكن من المعرفة بشأن خطط الدمج، ومستقبل التقنية والتغييرات في القيادة، والمواعيد المرتبطة بعمليات الاستحواذ. أما في حالة تصفية الاستثمارات، فيجب أن يسعوا لمعرفة الأسباب التي تجعل البائع يوفر منتجات معينة، وكذلك معرفة الأنشطة القادمة التي سيطرحها.

وتعتبر أنشطة تقليل عدد الموظفين من الاستجابات الشائعة لدى البائعين التي تشكل ضغوطاً على الشركة، حيث أنها يمكن أن تؤدي إلى تزايد مستوى المخاطر على المستخدم النهائي بعدة طرق من بينها أن تطوير المنتجات قد يصبح بطيئاً، وأن العلاقات مع المبيعات قد تتدهور، وأن مستوى خدمات دعم العملاء قد ينخفض. وتكون فرق المبيعات لدى العديد من البائعين كجهة مستفيدة رئيسية تعمل بين العميل والبائع، ولذلك فإن أي تقليص في هذا الجانب قد يثير مشكلة، وفي كثير من الأحيان قد لا يتم التعرف على العميل الهام وقد يتم فقدان الرؤى الاستراتيجية، وهذين الجانبين يتطلبان وقتاً طويلاً لإعادة بناؤهما. ولهذا السب فإنني أشجع العملاء على تطوير فهم عميق لهياكل التقارير التي يقدمها أفراد فرق المبيعات الخاصة بالبائع، وتأسيس علاقة متبادلة. لا تعتمد على الإطلاق على مصدر اتصال واحد فقط.

وهناك نقطة أخرى رئيسية وهي الالتزام بتطوير المنتجات، وتتخلص هذه النقطة في أن كل بائع يخصص ميزانية لتطوير مختلف وحدات العمل التابعة له وتطوير المنتجات التي يقدمها. ويجب على العملاء الاستفسار عن موعد بدء دورة ميزانية التطوير وأن يدركوا أن خفض تلك الميزانية كثيراً ما يؤدي إلى تعويق قدرة البائع على تنفيذ عمليات تطوير المنتجات في الوقت المطلوب. وفي حالة تغيير المسؤولين عن إدارة المنتجات، يجب عليك التعرف على أسباب هذا التغيير وأن تتساءل عن التزام البائع تجاه هذه المنتجات، ومن المهم أن يدرك العملاء الأولويات الداخلية للبائع، وبخاصة إذا كان البائع يقدم كل من المنتجات وحلول “البرمجيات كخدمة” SaaS الخاصة بها.

وفي كثير من الأحيان لا يكون لدى الشركة البائعة استراتيجيات محددة، أو قد يساء فهم تلك الاستراتيجيات أو لا يتم إيصالها بالشكل الصحيح، أو قد لا تكون ملائمة لنشاطات وحدات الأعمال المختلفة. إن استراتيجيات وحدات الأعمال هو القوة المحركة لأي إستراتيجية خاصة بالشركة، ولذلك فإن على العميل ضمان أن فرق المبيعات والمنتجات لدى البائع يمكنها وضع إستراتيجية للشركة والتأكد من دورها في تنفيذ تلك الاستراتيجيات. وإذا كان لوحدة الأعمال المعنية استراتيجية خاصة بها، سيكون من الضروري على المنشآت أن تتفهم تأثيرات تلك الإستراتيجية على أولويات المنتجات وعلى التخطيط طويل المدى، وعلى القدرة على توفير ميزانية للأبحاث والتطوير.

وتتضمن استراتيجيات الشركة إلى حد ما الشراكات، ومن المهم أن ندرك أن لبعض هذه العلاقات أهمية أكثر من غيرها. فعلى سبيل المثال، تكون بعض الشراكات معنية بتطوير المنتجات، بينما أن شراكات أخرى تكون معنية بتعزيز مشاركة المبيعات على نطاق واسع أو تسهيل توسع الخدمات الاحترافية. ومن هذا المنطلق، فإنني أدعو العملاء للحصول على فهم دقيق ورؤية لما تعنيه الشراكات الخاصة بكل بائع وأثر ذلك على منشآتهم.

من الواضح أن التغيرات التقنية المتسارعة والتوجهات الجديدة في الأعمال تشكل عبئاً ثقيلاً على كل من العملاء والبائعين، حيث أصبح البائعون غير قادرين على تلبية احتياجات العملاء والاتفاق معهم على متطلباتهم، حيث يشكل ذلك مخاطر على المنشآت ويزيد من تعرضها لحالات فشل تقنية المعلومات في تحقيق النتائج المرجوة.

لا يمكننا التنبؤ بالمستقبل، ولكن على الرغم من ذلك فإن معايير اختيار البائعين التي أشرت إليها في هذا المقال تمهد الطريق لمسؤولي تقنية المعلومات ومسؤولي الشركات لفهم المخاطر المرتبطة بأي بائع. إن جمع واستخدام هذه البيانات قد يؤدي إلى تحسين العلاقة بين البائع والعميل، ويوفر لمسؤولي تقنية المعلومات ومسؤولي الشركات فهماً أفضل لما يجري خلف الستار بمنشآت البائعين. وهناك مقولة شهيرة تقول أن “إذا فشلت في الاستعداد فإن عليك الاستعداد للفشل”، وهذا صحيح تماماً حينما يتعلق الأمر باختيار البائع المناسب للحلول التقنية.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

لعبة أدرينالين تحتفل بعيد الاتحاد الوطني في دولة الإمارات

Posted: 04 Dec 2014 08:23 AM PST

لعبة أدرينالين تحتفل بعيد الاتحاد الوطني في دولة الإمارات

أقامت “جيم باور سفن“، الشركة العربية المتخصصة في نشر وتطوير الألعاب الإلكترونية الجماعية وألعاب الموبايل، احتفالا بمناسبة اليوم الوطني الثالث والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة. وجاء الاحتفال من خلال تخصيص إضافات وميزات وأدوات في عالم اللاعبين الافتراضي تحمل الطابع الإماراتي.

وكانت لعبة الرماية العربية أدرينالين التي يرتادها مئة ألف لاعب عربي، قد أطلقت احتفالية خاصة من خلال إدراجها أسلحة خاصة في اللعبة تحمل ألوان العلم الإماراتي.

وبدأت الاحتفالات في اليوم الثالث من كانون الأول/ديسمبر الذي يصادف الذكرى الثالثة والأربعين للعيد الوطني للاتحاد لتستمر حتى نهايته.

وتعمل شركة جيم باور سفن، أول شركة ألعاب إلكترونية عربية ظهرت في مدينة دبي للإعلام عام 2007، على ربط العالم الافتراضي بالحياة الواقعية، ويظهر ذلك عبر قسم المحتوى الأخلاقي الذي يهدف الى تعزيز القيم الإيجابية والأخلاق الفاضلة ويهتم ببناء الحس الوطني والإنتماء الإنساني للشباب العربي وتشجعهم ليكونوا فاعلين في مجتمعاتهم.

الجدير بالذكر أن مدينة دبي استعدت لكسر رقم قياسي في العيد الوطني هذا العام من خلال تصميم 43 علما إماراتيا مصنوعا من الأزهار ووضعها في كافة أنحاء المدينة على أن يكون أحد هذه الأعلام هو الأكبر في العالم، وتدخل من خلاله الإمارات موسوعة غينيس للأرقام القياسية ، مما أوحى لإدارة اللعبة في التركيز على علم دولة الإمارات كأيقونة في احتفالية لعبة أدرينالين.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

المدينة الذكية المستدامة فوجيساوا تتجه لتنفيذ عمليات كاملة قرب طوكيو

Posted: 04 Dec 2014 08:02 AM PST

المدينة الذكية المستدامة فوجيساوا تتجه لتنفيذ عمليات كاملة قرب طوكيو

أعلن مجلس المدينة الذكية المستدامة “فوجيساوا”، وهو اتحاد تقوده شركة باناسونيك، مؤخرا عن حفل الافتتاح الكبير للمدينة المرتقب ظهورها والواقعة على مشارف العاصمة اليابانية، طوكيو.

جدير بالذكر أن مدينة فوجيساوا كانت قد انتقلت من مرحلة البناء إلى مرحلة جديدة تتطور فيها المدينة بالكامل إلى بيئة ومدينة ذكية مولية أولوية كبيرة لأنماط حياة سكانها، وذلك من خلال مرفقها الرئيسي الذي يدعم التنمية المستدامة للمدينة ومجتمعها الذي دخل حيز التنفيذ الآن.

يعد المرفق الرئيسي للمدينة، الذي يطلق عليه اسم ساحة مدينة فوجيساوا، المعلم الرئيسي للمدينة، حيث يعمل كقاعدة اتصالات مركزية للأشخاص الموجودين هناك. كما تلعب الساحة دورا محوريا في تعزيز نمو المدينة من خلال إدارة المدينة والترحيب بالضيوف وتعزيز المجتمع.

أما عن شركة إدارة فوجيساوا، فهي شركة مسؤولة عن إدارة المدينة ومقرها ساحة المدينة. وبالتعاون مع شركات شريكة، توفر الشركة خمس خدمات أساسية داخل المدينة، تتمثل في، الطاقة والأمن والتنقل والرعاية الصحية والخدمات المجتمعية.

ومن المنتظر أيضا أن تقوم الشركة بجمع وإدارة المعلومات الشاملة المتعلقة بالبيئة لدعم المدينة وخدمات الطاقة والأمن والسلامة بها من أجل تعزيز وجود بيئة وحياة ذكية داخلها.

ومن أجل دعم رواد المدينة وتعزيز الخدمات المجتمعية، يتوفر بالساحة مرافق مختلفة تم تصميمها لتعزيز التفاعل بين الأشخاص الموجودين داخل المدينة، حيث يحتوي مركز الساحة على مقهى وركن للمطاعم يوفر الاسترخاء أو استضافة أحداث تعليمية مرتبطة بالبيئة وغيرها من الأحداث. فضلا عن وجود زاوية للعروض التقديمية تعرض وسائل الجذب الرئيسية للمدينة.

أما بالنسبة لمختبر الساحة، فهو إستوديو لإعداد الأطعمة والأعمال الحرفية يقدم ورش عمل تفاعلية للسكان. فيما توفر ساحة التنقل الخاصة بساحة المدينة وسائل المواصلات الصديقة للبيئة.

ومن المنتظر في منتصف كانون الأول/ديسمبر الجاري أن يتم افتتاح مجمع شونان تي سايت T-SITE الثقافي في المنطقة الجنوبية من ساحة مدينة فوجيساوا. والهدف من ذلك هو جعل الموقع المجمع مكانا يعمل على تعزيز أنماط الحياة الغنية من خلال تعظيم قيمته للأشخاص الموجودين هناك، ليس فقط لسكان المدينة ولكن أيضا لمن يعيشون في المنطقة المجاورة ومن يرتادون المدينة قادمين من أماكن أخرى.

ومن خلال مرفقها الرئيسي، الذي ادخل التنمية المستدامة الآن في حيز التشغيل، انتقلت المدينة إلى مرحلة جديدة من النمو وشرعت في مبادرات جديدة تستهدف المستقبل، بما في ذلك تطوير موقع الاختبار ليخدم شركات الجيل التالي.

وعلى سبيل إضافة تطور جديد في المدينة، فقد أقامت مدينة فوجيساوا منطقة سكنية مستقلة لمن لا يمتلكون سيارات وذلك في المرحلة الثانية من المبيعات. فباستخدام السيارة المشتركة الصديقة للبيئية وخدمات تأجير السيارات داخل المدينة، يمكن لقاطني المنطقة الاستمتاع بأنماط حياتهم دون الحاجة إلى امتلاك سيارة فضلا عن تقليل العبء الاقتصادي عن كاهلهم واستغلال المساحات على النحو الأمثل. هذا ويجري الآن الإعداد لقاعدة جديدة لتقديم الخدمات اللوجستية الصديقة للبيئة للسكان.

وكونها مدينة تسعى إلى التطور المستمر والمستدام، تتجه فوجيساوا إلى تنفيذ مبادرات جديدة للمستقبل، حيث من المنتظر استغلال الأراضي الواقعة تحت إدارتها في الجانب الغربي، وهي أراضٍ غير مستخدمة حاليا من المقرر الانتهاء منها في 2018، وذلك بالتعاون مع الشركات الشريكة ليصبح مكانا يخدم أنماط حياة الجيل التالي ومشروعاته التجارية. وبدءا بمرفق “مختبر الحياة للسيارات” المقرر افتتاحه في ديسمبر لعرض محركات السيارات الكهربائية واختبارها، سيتم استخدام المقر الجديد كمكان لتشجيع الابتكارات الجديدة وتعزيز تحركات الجيل التالي صوب التطبيقات العملية، وذلك مع ضمان توفير أنماط حياة للجيل التالي عبر المنازل المتطورة.

ةباستخدام المعدات والخدمات الحديثة التي تتبلور في هذا المكان لإقامة مدينة مستقبلية حديثة، سيعمل مجلس مدينة فوجيساوا على تسريع خطاه لتجسيد نموذج فوجيساوا على أرض الواقع، لتكون المدينة التي يمكنها التطور باستدامة لمدة 100 سنة قادمة.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

فوجيتسو تطور علامات لتحديد الهوية بموجات الراديو للأجهزة القابلة للارتداء والمعادن

Posted: 04 Dec 2014 07:33 AM PST

فوجيتسو تطور علامات لتحديد الهوية بموجات الراديو للأجهزة القابلة للارتداء والمعادن

طورت مختبرات فوجيتسو علامة مدمجة لتحديد الهوية بموجات الراديو يمكنها العمل على أسطح، مثل المعادن، التي لا تسمح عادة بمرور موجات الراديو.

ويمكن تركيب العلامة، التي يبلغ طولها 30 ميليمترا، وعرضها 25 ميليمترا، وسماكتها 0.5 ميليمترات، على أي مادة، بما في ذلك البطاقات البلاستيكية، والأجهزة القابلة للارتداء، والأشياء المعدنية. وعلى الرغم من صغر حجمها، يبلغ نطاق اتصالها حوالي المترين.

وتقول مختبرات فوجيتسو إن العلامة الخاصة بها تمتاز بأنها قابلة للدمج على نحو يتفوق على علامات تحديد الهوية بموجات الراديو النمطية التي تتوافق مع المعادن.

ويمكن استخدام العلامات الجديدة في مجموعة متنوعة من التطبيقات، مثل تتبع قطع غيار الآلات وكمكون في بطاقات الهوية التي تستخدم للسماح بالدخول إلى المباني.

وقال مدير البحوث في مختبر التقنيات اللاسلكية المتقدمة لدى فوجيتسو، مانابو كاي، “لا يتجاوز نطاق اتصال البطاقات الذكية الحالية عموما الـ 10 سنتيمترات بحيث لا تسمح للاتصال عبر مسافات أطول. لكن العلامة الجديدة تسمح بنطاق اتصال أطول بكثير”.

يذكر أن تقنية تحديد الهوية بموجات الراديو التقليدية تتطلب أن يكون هناك مسافة بين الجهاز وبين المادة التي تتركب عليها بحيث يمكن للإشارة الانتشار بعيدا بما فيه الكفاية. أما التصميم الجديد فيتكون بدلا من ذلك من هوائي معدني يخرج من حلقة موجودة داخل غمد رقيق من البلاستيك الذي يوضع مباشرة على بعض المواد.

ووفقا لفوجيتسو، إذا كانت المادة معدنا، فيمكنها أن تساعد في نقل الإشارات اللاسلكية من العلامة، ويقول كاي “مع التقنية الجديدة التي أعلنا عنها، فإن معدن الجسم الذي تتركب عليه العلامة يصبح على نحو فعال امتدادا للهوائي”.

ويسمح التصميم الحلقي أيضا بنشر فعال لإشارات الراديو عندما توضع العلامات على الأسطح البلاستيكية، مثل بطاقات الهوية، وفق ما قالت مختبرات فوجيتسو التي أضافت أنها تعتزم طرح هذه العلامات للاستخدام التجاري خلال العام الذي يتنهي في 31 آذار/مارس 2016.

وكانت فوجيتسو طورت في السابق علامات تحديد الهوية بموجات الراديو مرنة وقابلة للغسل لاستخدامها في الملابس والمنسوجات، والتي يمكن أن تقرأ من قبل المئات مرة واحدة.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

جوجل تطلق الإصدار الفرعي 5.0.1 من نظام أندرويد

Posted: 04 Dec 2014 06:24 AM PST

جوجل تطلق الإصدار الفرعي 5.0.1 من نظام أندرويد

بدأت شركة جوجل بدفع الإصدار الفرعي الأول لإصدارها الجديد “أندرويد 5.0″ الذي يحمل اسم الرمزي “لوليبوب” Lollipop، إلى مستخدميه ليجلب لهم عددًا من التحسينات وإصلاحًا للعيوب البرمجية.

ومع أنه لم يمضِ على إطلاق أندرويد 5.0 إلا شهر، أطلقت جوجل الأربعاء ملفات صورية على صفحة “مشروع أندرويد مفتوح المصدر” الخاص بها وملفات المصنع لأجهزة “نيكسوس” التابع لها، مثل “نيكسوس 9″ (نسخة واي فاي)، و “نيكسوس 7″ (نسخة 2013 واي فاي)، و “نيكسوس 10″.

يذكر أن أندرويد 5.0 يمتاز عن الإصدارات السابقة بمظهره الجديد كليًّا المعروف بـ “ماتريال ديزاين” Material Design، والذي يجلب تأثيرات أثناء التنقل، وألوانًا أغنى، وغير ذلك من التأثيرات إلى الشاشة.

كما أصبحت الإشعارت تظهر على شاشة القفل، ويجلب التحديث أيضًا قائمة جديدة تدعى “أوفرفيو” Overview تقوم بعرض التطبيقات النشطة على شكل بطاقات مُكدًّسة. بالإضافة إلى وضع جديد لحفظ الطاقة.

وإلى جانب شركة جوجل، بدأت شركات، مثل إل جي وموتورولا بجلب أندرويد 5.0 إلى بعض أجهزتهم الرئيسية، ولكن أصحاب الأجهزة الذكية العاملة بنظام أندرويد من الشركات الأخرى فمن المتوقع أن لا يحصلوا على التحديث إلا في العام المقبل.

ويبدو أن الهدف الرئيسي من الإصدار الفرعي 5.0.1  هو إصلاح عيب يؤدي إلى إعادة ضبط المصنع في حالات محددة.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

إنتل تعقد شراكة مع SMS Audio وتكشف عن سماعة أذن ذكية

Posted: 04 Dec 2014 05:48 AM PST

إنتل تعقد شراكة مع SMS Audio وتكشف عن سماعة أذن ذكية

كشفت شركة إنتل  بالتعاون مع شركة الإلكترونيات الاستهلاكية “إس إم إس أوديو” SMS Audio عن سماعة أذن ذكية قادرة على مراقبة معدل نبضات قلب المستخدم، وتمتاز عن غيرها بأنها تستمد طاقتها من منفذ الصوت.

وتقيس سماعة “إس إم إس أوديو”، التي تحمل اسم “بيو سبورت” BioSport معدل نبضات القلب عن طريق قناة الأذن الخاصة بالمستخدم، وتزود البيانات لتطبيقات الهواتف الذكية، مثل “رن كيبر” RunKeeper.

وتقول إنتل إن تصميم السماعة – الذي وصفته بـ “جناح الأذن” – يسمح بدخولها عميقًا في قناة الأذن، مما يعني القدرة المتواصلة على قياس معدل نبضات القلب وتصفية الصوت من أنواع الضجة الأخرى.

ومع أن “بيو سبورت”، التي ستتوفر بسعر 150 دولارًا، ليست سماعة الأذن الأولى التي تقوم بقياس معدل نبضات القلب، إلا أنها تمتاز بعد حاجته إلى الشحن بالطاقة لأنها تستمد طاقتها من منفذ الصوت على هواتف آيفون وبعض هواتف أندرويد.

وليست سماعة الأذن، “بيو سبورت”، الأولى التي تطلقها إنتل التي حرصت خلال الآونة الأخيرة إلى تعزيز مكانتها في سوق الأجهزة القابلة للارتداء.

حيث كشفت الشركة مطلع العام الجاري عن سماعة الأذن الذكية “سمارت إيربدز” Smart Earbuds التي تستطيع مراقبة معدل ضربات القلب المستخدم وعرضه على تطبيق خاص بالهواتف الذكية.

كما كشفت إنتل أيضًا عن سماعة الأذن “يارفس” Jarvis، وهي سماعة ذكية يمكن ربطها بالأجهزة الذكية عبر بلوتوث، واستخدامها لطرح الأوامر والأسئلة على مساعد شخصي شبيه بالمساعد “سيري” Siri في أجهزة آبل الذكية.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

0 التعليقات:

إرسال تعليق