الأحد، 21 ديسمبر، 2014

البوابة العربية للأخبار التقنية

البوابة العربية للأخبار التقنية


بلاك بيري تطرح منتجا في 2015 للقضاء على فكرة إقتناء أكثر من هاتف

Posted: 21 Dec 2014 01:16 PM PST

blackberry-logo

تعمل بلاك بيري على منتج جديد من شأنه دفع المستخدمين اللذين يفضلون إقتناء أكثر من هاتف ذكي إلى الإكتفاء بشراء واحد فقط من هواتف الشركة.

وقال جون شين الرئيس التنفيذي لشركة بلاك بيري “أعتقد أن هناك الكثير من الناس حول العالم يستخدمون أكثر من هاتف ذكي واحد، ونحن لدينا منتج نأمل أن يغير ذلك بحلول العام المقبل”.

وأوضح شين، في حوار تلفزيوني لقناة بلومبرج، أن المنتج يهدف بشكل أساسي إلى جعل مستخدمي الهواتف الذكية يكتفون بهواتف بلاك بيري كأجهزتهم الرئيسية دون الحاجة لهاتف بديل.

وأضاف الرئيس التنفيذي لشركة بلاك بيري أن المنتج سوف يكون جاهزا للإطلاق خلال النصف الأول من العام المقبل، وتحديدا في شهر يونيو القادم، وذلك دون أن يكشف عن أي معلومات أخرى حوله.

هذا، وأعلن شين عن تفاءله بما جاء في تقرير بلاك بيري المالي عن الربع الأخير، الذي يمثل الربع الثالث من العام المالي للشركة، وذلك على الرغم من تحقيق الشركة لعائدات أقل من المتوقعة بلغت 793 مليون دولارا أمريكيا.

وأكد رئيس بلاك بيري التنفيذي أنه متفاءل بنسبة 99% من قدرة شركته على النجاح في السنوات المقبلة، وذلك بعد عدة إخفاقات تعرضت لها منذ تراجع مبيعات هواتفها الذكية نتيجة لفقدان شعبيتها مقابل الهواتف العاملة بنظام أندرويد وهواتف آيفون.

يذكر أن جون شين كان قد تولى منصب الرئيس التنفيذي لشركة بلاك بيري في نوفمبر 2013، خلفا لثورستن هاينز، وذلك كأحد القرارات التي أتخذها مجلس إدارة الشركة لإنقاذها بعد التخلي عن فكرة عرضها للبيع.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

شركة مالية تقدر قيمة “إنستاجرام” الحالية بمبلغ 35 مليار دولارا

Posted: 21 Dec 2014 10:52 AM PST

instagram00logo

أعلنت شركة أمريكية للخدمات المالية عن نتائج تقييم أقامته لشبكة مشاركة الصور، إنستاجرام Instagram، وذلك لتقدير قيمتها المالية الفعلية.

وأوضحت شركة “سيتي جروب” أن إنستاجرام شهدت إرتفاعا في قيمتها الفعلية بسبب النمو السريع الذي تشهده في عدد المستخدمين، إضافة إلى ازدياد الأرباح التي تدرها.

وكانت إنستاجرام قد أعلنت في أوائل ديسمبر الجاري عن تجاوز عدد مستخدميها حاجز 300 مليون مستخدم، يقومون بمشاركة ما يزيد عن 70 مليون صورة أو فيديو كل يوم.

وقدرت “سيتي جروب” القيمة الفعلية الحالية لشبكة مشاركة الصور، إنستاجرام، بنحو 35 مليار دولار أمريكي، وذلك بزيادة قدرها 16 مليار دولارا عن تقييم سابق لها في مايو الماضي، حيث كانت قيمة الشبكة حينها قدرت بنحو 19 مليار دولارا.

وأضافت شركة الخدمات المالية أن ازدياد القيمة الفعلية الحالية لشبكة إنستاجرام يزيد كذلك من القيمة الفعلية لسهم شبكة فيسبوك، حيث رفعت الشركة تقديرها للسهم إلى 91 دولارا.

وبلغ متوسط سعر سهم شركة فيسبوك في بورصة “ناسداك” الأمريكية في الفترة الأخيرة نحو 80 دولارا، وكانت أخر جلسة للتداول يوم الجمعة الماضي قد أغلقت على سعر 79.88 دولارا للسهم، بارتفاع قدر بنحو 1.89% عن اليوم السابق.

يذكر أن فيسبوك كانت قد استحوذت على إنستاجرام في 2012 مقابل مليار دولار أمريكي، ونجحت شبكة مشاركة الصور خلال تلك الفترة في الإنتشار بين المستخدمين لتتجاوز شبكات إجتماعية شهيرة أخرى مثل تويتر في عدد المستخدمين.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

شركة أميركية تعثر على برمجيات خبيثة تستهدف زوار المواقع الحكومية الأفغانية

Posted: 21 Dec 2014 09:30 AM PST

شركة أميركية تعثر على برمجيات خبيثة تستهدف زوار المواقع الحكومية الأفغانية

قال باحثون أمنيون أميركيون إن برمجيات خبيثة مرتبطة على الأرجح بالصين تُستخدم في إصابة زوار مجموعة واسعة من المواقع الحكومية الأفغانية الرسمية.

وقالت “ثريت كونكت” ThreatConnect، وهي شركة أمن معلومات مقرها فرجينيا، إن باحثيها وجدوا الأسبوع الماضي ملف جافا سكريبت تالفًا يجري استخدامه لاستضافة محتوى المواقع ذات النطاق gov.af، وليس هناك أي برنامج حماية من الفيروسات متاحا للبرمجية الخبيثة.

وقال ريتش بارجر، الرئيس التنفيذي للتحليلات لدى “ثريت كونكت” لرويترز إن شركته واثقة من أن الحملة الجديدة، التي تحمل اسم “عملية هلمند المُسمّمة” Operation Poisoned Helmand، ترتبط بحملة “الإعصار المسمم” Poisoned Hurricane التي ترتبط بالاستخبارات الصينية، والتي كُشِف عنها هذا الصيف من قبل شركة “فاير آي” FireEye.

وأضاف بارجر أن الهجوم الأخير لم يحدث إلا مؤخرا جدا وكان الطابع الزمني واحد ويرتبط بملف جافا في الفترة في 16 كانون الأول/ديسمبر، وهو نفس اليوم الذي زار فيه رئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانج أفغانستان للاجتماع مع المدير التنفيذي في أفغانستان، عبد الله عبد الله.

ويرى مراقبون أن الصين تسعى للقيام بدور أكثر نشاطا في أفغانستان بينما تحد الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي من وجودها العسكري هناك.

وقال بارجر “وجدنا نشاطا مستمرا من جهات صينية محددة تستخدم البنية التحتية للحكومة الأفغانية بمثابة منصة هجوم” لافتا إلى أن الاستخبارات الصينية قد تكون تستخدم البرمجيات الخبيثة للوصول إلى مجموعة واسعة من الأهداف العالمية التي تتفقد مواقع الحكومة الأفغانية الموثوقة بحثا عن المعلومات.

وأكد بارجر أن الهجوم البديل شكل مختلف عن الهجوم الذي يستخدمه المهاجمون لإصابة عدد كبير من الضحايا، ومن ثم المتابعة بضربات “واعدة” لاستخراج البيانات.

وأضاف أن الباحثين شهدوا هذا الصيف ملف جافا خبيثا على موقع السفارة اليونانية في بكين أثناء زيارة وفد رفيع المستوى بقيادة كه تشيانج رئيس الوزراء اليوناني أنطونيس ساماراس في أثينا.

وقال بارجر إنه لا علاقة مباشرة بين الحدثين، لكن كان هناك حاجة إلى إجراء بحوث إضافية في حالة المواقع الحكومية والرسمية الوزارية حول مواعيد الوفود الصينية البارزة و/أو الاجتماعات الثنائية.

ووفقا لشركة “ثريت كونكت”، التي كانت تُعرف سابقا باسم “سايبر سكويرد” CyberSquared، عُثر على البرامج الضارة في مجموعة متنوعة من المواقع الحكومية الأفغانية، بما في ذلك وزارتي العدل والشؤون الخارجية، ووزارة التعليم، والتجارة والصناعة والمالية وشؤون المرأة.

وجاء التقرير بينما تسعى الولايات المتحدة وراء مساعدة الصين واليابان وكوريا الجنوبية وروسيا في مكافحة الهجمات الإلكترونية بعد أن اتهمت واشنطن أول أمس الجمعة كوريا الشمالية بالهجوم على شركة “سوني بيكتشرز” للإنتاج السينمائي.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

كاسبرسكي لاب: عدد الهجمات الخبيثة ضد الشركات في 2014 تتخطى ضعف هجمات 2013

Posted: 21 Dec 2014 07:29 AM PST

كاسبرسكي لاب: عدد الهجمات الخبيثة ضد الشركات في 2014 تتخطى ضعف هجمات 2013

قامت شركة أمن المعلومات كاسبرسكي لاب بإصدار تقرير رئيسي حول الأحداث الأساسية التي رسمت ملامح مشهد التهديدات في العام 2014.

ومن ضمن مجموعة حالات التهديدات الأمنية التي رصدها تقرير كاسبرسكي لاب، كانت الهجمات المستهدفة وحملات البرمجيات الخبيثة هي الأبرز، وتحديدا من حيث الحجم ودرجة التأثير على الشركات والهيئات الحكومية والمؤسسات العامة والخاصة.

وعلى مدى الأشهر الاثني عشر الماضية، قالت الشركة إن الفريق العالمي للبحث والتحليل التابع لها قام بإعداد تقرير عن سبعة من أنواع الهجمات الخبيثة المتقدمة المستمرة عبر الإنترنت APT، من بينها، هجمات استهدفت أكثر من 4400 مؤسسة في قطاع الشركات في ما لا يقل عن 55 دولة حول العالم. وشهد هذا العام أيضا عددا من جرائم الاحتيال التي أسفرت عن خسائر بملايين الدولارات.

وقد ارتفع عدد الضحايا المتأثرين بالهجمات المستهدفة في العام 2014 بمقدار 2.4 أضعاف مقارنة بالعام 2013، حيث بلغ عدد الشركات المستهدفة آنذاك 1800 شركة.

وفي العام 2014، ذكرت كاسبرسكي لاب أن مؤسسات في ما لا يقل عن 20 قطاعا تعرضت إلى هجمات خبيثة متقدمة. من ضمن تلك القطاعات، القطاع العام (الحكومي والمكاتب الدبلوماسية) وقطاع الطاقة والبحوث والصناعة والتصنيع والصحة والبناء والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والقطاع الخاص والقطاع العسكري والجوي والمالي والإعلام وغيرها.

وفي إطار هذه الهجمات، أشارت الشركة إلى أن عناصر التجسس الإلكتروني النشطة تقوم بسرقة كلمات المرور والملفات ومحتوى المعلومات السمعية وتلتقط صورا للشاشة وتعطل معلومات تحديد الموقع الجغرافي وتتحكم بكاميرات الويب وغير ذلك.

ورجحت كاسبرسكي لاب إلى أنه في حالات عديدة كانت هذه الهجمات تنفذ برعاية دول، مثل حملات القناع “Careto” و”ريجن“. بينما رجح التقرير أن تكون الهجمات الأخرى قد نفذت عن طريق قراصنة محترفين يؤدون الهجمات كنوع من الخدمة، كما في حالات HackingTeam 2.0 و Darkhotel و CosmicDuke و Epic Turla و Crouching Yeti.

وتعتبر حملة “ريجين”، وفقا للشركة، التهديد الفاعل الأول من نوعه الذي تمكن من اختراق ورصد شبكات “النظام العالمي للاتصالات الجوالة” GSM، بالإضافة إلى القيام بمهام تجسس أخرى “قياسية”.

وهناك هجوم خبيث فاعل يعرف باسم Darkhotel ويستهدف كبار الشخصيات التنفيذية، بمن فيهم الرؤوساء التنفيذيين وكبار نواب الرؤوساء ومدراء المبيعات والتسويق وكبار موظفي أقسام الأبحاث والتطوير، وذلك عندما يقيمون في عشرات الفنادق الفخمة حول العالم، بهدف محاولة سرقة المعلومات الحساسة منهم عن طريق أجهزتهم المتصلة بالإنترنت. وهذان التهديدات الفاعلان يعملان منذ عقد من الزمن، مما يجعلهما الأقدم في مشهد الهجمات المتقدمة المستمرة APT.

وقال أليكس جوستيف، كبير الخبراء الأمنيين في الفريق العالمي للبحث والتحليل في كاسبرسكي لاب: “إن العمليات المستهدفة قد تعني كارثة بالنسبة للضحية، حيث إنها تسفر عن تسريب معلومات حساسة، مثل الملكية الفكرية، كما تعرض شبكات الشركات للخطر، والعمليات التجارية للانقطاع، والبيانات للمسح. وهناك العشرات من السيناريوهات التي قد يكون لها التأثير ذاته على الشركات مثل فقدان السيطرة وخسارة السمعة والأموال.”

وفي شهر يونيو من العام 2014، أصدر الفريق العالمي للبحث والتحليل في كاسبرسكي لاب تقريرا عن بحثه بشأن الهجوم الذي تعرض لها عملاء في كبرى البنوك الأوروبية. وقد أسفر الهجوم عن سرقة نصف مليون يورو خلال أسبوع واحد فقط.

وفي شهر تشرين الأول/أكتوبر، نشر خبراء الفريق العالمي للبحث والتحليل نتائج التحقيق الجنائي حول الهجمات الجديدة المباشرة التي استهدفت أجهزة الصراف الآلي في آسيا وأوروبا وأمريكا اللاتينية. وقد تمكن المهاجمون من سرقة الملايين من الدولارات عن طريق أجهزة الصراف الآلي حول العالم دون أن يتطلب الأمر منهم الحصول على بطاقات ائتمان.

وفي إطار توقعات العام القادم، يرى خبراء كاسبرسكي لاب أنه من المحتمل أن يشهدوا مزيدا من تطور الهجمات على أجهزة الصراف الآلي باستخدام تكتيكات التهديدات المتقدمة المستمرة APT للوصول إلى “دماغ” أجهزة الصراف الآلي. وستكون الخطوة التالية مهاجمة شبكات البنوك باستخدام هذا المستوى من الوصول لغرض التلاعب بأجهزة الصراف الآلي بشكل فوري.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

اقتصاد التطبيقات يخلق فرص أعمال جديدة أمام الشركات في الشرق الأوسط

Posted: 21 Dec 2014 06:39 AM PST

اقتصاد التطبيقات يخلق فرص أعمال جديدة أمام الشركات في الشرق الأوسط

أشارت دراسة حديثة قامت بها شركة “كمبيوتر أسوشيتس تكنولوجيز” CA Technologies إلى أن اقتصاد التطبيقات يوفر فرص أعمال جديدة للشركات في الشرق الأوسط.

ويقول ضياء ذبيان، المدير الإقليمي لشركة “كمبيوتر أسوشيتس تكنولوجيز” في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “غيرت التطبيقات من طريقة عمل الشركات، حيث بتنا نعيش الآن في مرحلة ما يعرف باقتصاد التطبيقات. كل شيء أصبح يدار من خلال عالم مترابط قائم على التطبيقات، بحيث يصبح العملاء أكثر تواصلا مع العلامة التجارية وتفاعلا مع الشركة من خلال التطبيقات البرمجية بدلا من شخص بعينه”.

ويقدر حجم التطبيقات التي يتم تنزيلها كل عام بما يزيد على 80 مليار تطبيق، حيث باتت البرمجيات في صميم هذا التحول المؤسسي.

ويضيف ذبيان: “من أجل تحقيق النجاح في هذا الواقع الجديد، فإن كافة الشركات ضمن مختلف القطاعات بحاجة إلى الابتكار والتطوير وتوفير تجارب مستخدم أفضل يتم فيها إشراك العملاء والموظفين، وتكون قائمة جميعها على البرمجيات”.

وتكشف دراسة حديثة قامت بها “كمبيوتر أسوشيتس تكنولوجيز” وتحمل عنوان “كيفية الاستمرار وتحقيق الازدهار في اقتصاد التطبيقات” والتي شملت  1,450 من كبار المدراء التنفيذيين حول العالم، بأن هناك مزايا مالية واضحة للشركات التي تعتمد اقتصاد التطبيقات.

وشهدت الشركات، التي تم تحديدها كشركات رائدة في هذه الدراسة العالمية، نموا مضاعفا في إيراداتها، أي نمو بنسبة 68 بالمئة في الأرباح، وزيادة بنسبة 50 بالمئة في الإيرادات مدفوعة بعروض الأعمال الجديدة.

ويعد الابتكار في صلب اهتمام الشركات التي تنجح في اقتصاد التطبيقات. وتقوم الشركات الرائدة بتسريع عملية توفير التطبيقات عالية الجودة ذات الجدارة العالية والتي تمنحها ميزة تنافسية، كما قامت أيضا بتبني منهجيات وتقنيات “ديف أوبس” DevOps من أجل تسريع عملية توفير هذه التطبيقات.

وفي الشرق الأوسط، يتزايد عدد الشركات التي تتبنى تقنيات “ديف أوبس” بهدف المساعدة على تعزيز التعاون بين فرق العمل وإنشاء واختبار “ديف” مع التطبيقات الأخرى التي تحافظ عليها ضمن بيئة الإنتاج “أوبس”.

ويظهر استطلاع شمل 50 من كبار صنّاع القرار في مجال تكنولوجيا المعلومات في الشرق الأوسط وأجري من قبل “فانسون بورن” Vanson Bourn وبتكليف من “كمبيوتر أسوشيتس تكنولوجيز”، أن أكثر من نصف (54 بالمئة) من المستطلعة آراؤهم لديهم أو يرغبون بدمج تقنيات “ديف أوبس” في مؤسساتهم. ومن المتوقع أن يكتسب هذا المقدار مزيدا من الزخم، حيث إن غالبية (64 بالمئة) من استطلعت آراؤهم يتفقون على أن تقنيات “ديف أوبس” تحظى بأهمية كبيرة.

وقال ذبيان: “أصبحت تقنيات ديف أوبس نقطة محورية للمؤسسات التي تدرك الدور الأساسي الذي سيلعبه اقتصاد التطبيقات بما يتماشى مع برنامج التنمية طويل الأمد القائم على التكنولوجيا في الشرق الأوسط”.

وفي الواقع، فإن المشاركين في الاستطلاع من منطقة الشرق الأوسط الذين يتبنون تقنيات “ديف أوبس” أشاروا إلى مزايا مهمة تعود عليهم جراء استخدام هذه التقنيات مثل زيادة عدد العملاء (27.7 بالمئة) أو انخفاض وقت تسويق البرمجيات/الخدمات (27.1 بالمئة) أو تحسين نوعية التطبيقات (20 بالمئة).

وقال ذبيان: “نسعى إلى مساعدة عملائنا من خلال استخدام حلولنا “ديف أوبس” بهدف تسهيل عمل الموارد المقيدة ومحاكاة الخدمات بدقة وتخفيض التكاليف وتعزيز الجودة”.

وتتصدر “كمبيوتر أسوشيتس تكنولوجيز” طليعة الجهود الرامية إلى تبني تقنيات “ديف أوبس” كمنهجية مثلى للشركات في الشرق الأوسط لتسريع توفير خدمات تكنولوجيا المعلومات والتطبيقات وتجارب العملاء المتميزة. وعلى مدى الأشهر المقبلة، ستقوم “كمبيوتر أسوشيتس الشرق الأوسط وشمال أفريقيا” باستضافة عدد من النشاطات، بما في ذلك البث الشبكي وورش عمل المحاكاة والحملات عبر الإنترنت، وذلك بهدف مساعدة العملاء على تسريع عملية تطوير وتوفير التطبيقات باستخدام تقنيات وحلول “ديف أوبس” لمساعدتهم على النجاح في مجال اقتصاد التطبيقات.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

خبراء التسويق الأكثر تفاعلا على “لينكد إن” في الإمارات

Posted: 21 Dec 2014 06:11 AM PST

خبراء التسويق الأكثر تفاعلا على "لينكد إن" في الإمارات

عملت شركة “لينكد إن” على نحو متواصل على البحث وتحديد أكثر المسوقين تفاعلا على الشبكة في العديد من دول العالم. ولأول مرة خلال مسيرتها، فقد طبقت الشركة هذا البحث على أعضائها في دولة الإمارات العربية المتحدة من خبراء مجال التسويق.

وقالت الشركة إن أهمية هذه القائمة لا تقتصر على المستوى الشخصي لخبراء التسويق كامتلاك شبكة اتصال الواسعة فحسب، بل هم بذلك يمثلون قناة تواصل هامة للشراكات التي يعملون بها من خلال نشر خبراتهم واستحداث محتوى تسويقي مبتكر لمشاركته مع جهات الاتصال الخاصة بكل منهم من خلال الموقع، الأمر الذي يجعل منهم عناصر فعالة ومهمة بالنسبة للمؤسسات التي يعملون بها، ويساهم بإيجابية في دعم الأنشطة التسويقية لشركاتهم.

وبتسليط الضوء على قائمة خبراء التسويق في الإمارات التي حددتها “لينكد إن”، فقد تبين أنهم يمتلكون العديد من الميزات التي جعلت من تفاعلهم على صفحات الشبكة أمرا استثنائيا. فبالإضافة إلى العدد الكبير من جهات الاتصال التي يمتازون بها، فهم كذلك، وفقا للشركة، يتواصلون بفعالية مع العديد من الشركات والمجموعات التي توجد على الموقع، وينشطون في مجال مشاركة المحتوى الهادف والقيم.

وبشكل مبسط، فقد عملت “لينكدإن” على تحديد خبراء التسويق الذين يتفاعلون بصورة يومية على مختلف صفحات الموقع، وذلك بهدف إنشاء وتطوير بصمة فارقة خاصة بهم.

ويمثل خبراء التسويق الذين تصدروا قائمة “لينكد إن” العديد من المجالات والقطاعات المهنية في الدولة، حيث جاءت كل من: كلية “هولت انترناشيونال بزنس”، وشركة “فيوليا جلف كاونتريز”، ومنتجعات وفنادق جبل علي في مقدمة الشركات التي يعمل بها هؤلاء الخبراء.

كما ضمت القائمة اسماء خبيرين في شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة  “دو”، إضافة إلى ممثل عن شركة “أكسيوم تيليكوم” مما يظهر التطور الواضح لمجال التسويق في قطاع الاتصالات في الدولة.

وجاء ترتيب الخبراء الذين تصدروا قائمة خبراء التسويق في الدولة كالتالي، جوراف أجاروال، معاون مدير قسم التوظيف والتسويق، كلية “هولت انترناشيونال بزنس” – قطاع التعليم. وهيلين توري، مدير التسويق والاتصال لمنطقة الشرق الأوسط، فيوليا جلف كاونتريز – قطاع الخدمات البيئية. وميليسا جارفينين، مدير التسويق، منتجعات وفنادق جبل علي – قطاع الضيافة.

كما جاءت بعد ذلك، علياء أحمد، مدير التسويق لمنطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا، ويسترن يونيون – قطاع الخدمات المالية، ثم مروى قعبور، معاون نائب الرئيس للتسويق والتواصل المؤسسي، مصرف الهلال – قطاع البنوك. ثم هالة بدري، نائب تنفيذي للرئيس لشؤون الإعلام والاتصال، شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة دو – قطاع الاتصالات.

وضمت القائمة أيضا مصطفى الزعيم، مدير التسويق ومسؤول التسويق لإطلاق مشغل الشبكة الواقعي، أكسيوم تيليكوم – قطاع الاتصالات. ثم مايانك ذكار، مدير التسويق الخدمات الرقمية خدمات المحتوى الهاتف المتحرك، شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة دو – قطاع الاتصالات. ثم سوريش سرينيفاسان، مدير- التسويق والتسويق التجاري، مجموعة الأسواق الناشئة، ستانلي بلاك آند ديكر – قطاع الإنشاءات. وآدم ألكساندر بيج، مدير التسويق، مجموعة الياس ومصطفى كلداري – قطاع السياحة والسفر.

وقدمت الشركة عدة نصائح لتعزيز التواصل التسويقي عبر شبكة “لينكد إن”، مثل الحرص على الكون أكثر إنتاجية، حيث ترى شبكة “لينكد إن” نفسها أفضل بيئة لتكوين الهوية المهنية، والتواصل مع أفراد وخبراء موثوقين، واكتساب المزيد من الخبرات التي تساهم في تعزيز المسيرة المهنية، وذلك من خلال شبكة الأعضاء الواسعة التي يضمها الموقع حيث يتعدى عددهم 12 مليون عضو في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وأكثر من 332 مليون عضو حول العالم. إضافة إلى الخيارات الواسعة التي يوفرها الموقع، كالإطلاع على أحدث مستجدات القطاعات المختلفة، وقراءة المقالات التي تقدمها مجموعة مختارة من أبرز رواد الأعمال في العالم والتي تضم أكثر من 500 اسم لامع من ضمنهم السير ريتشارد برانسون، وفادي غندور.

كما نصحت الشبكة لتعزيز التواصل التسويقي بأن يكون المستخدم أكثر وعيا، وترى الشبكة أن أعضاءها من المهنيين الأكثر تأثيرا ويمتلكون خبرات واسعة على الشبكة العنكبوتية، مما يجذب العديد من كبرى الشركات مثل شركة الاتصالات السعودية، وطيران الإمارات للتواصل عبر “لينكد إن”.

ما أن المفهوم المهني المميز للموقع يجعل منه منصة استثنائية للشركات مقارنة مع باقي مواقع التواصل الاجتماعي لتقديم المحتوى المهني المناسب للأعضاء المناسبين، مما يسهم في مساعدتهم على اتخاذ قرارات مهنية استنادا على معلومات دقيقة حديثة.

ودعت الشبكة المستخدمين على التواصل الدائم، فحسب “لينكد إن”، المسوقين الأذكياء يتواصلون مع مسوقين أذكياء! لذا تقول الشبكة إنها توفر فرصة “مميزة” لخبراء التسويق للتواصل مع نظرائهم في القطاع، مما يفتح المجال أمام فرص جديدة قد تفيدهم في مسيرتهم المهنية.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

شركة “مسارات آب” تطلق الموقع الاجتماعي الجديد “فيليك” Feelic

Posted: 21 Dec 2014 04:55 AM PST

شركة "مسارات آب" تطلق الموقع الاجتماعي الجديد "فيليك" Feelic

أطلقت شركة “مسارات آب” Masarat App الموقع الاجتماعي الجديد، “فيليك” Feelic على شكل تطبيقيين للأجهزة الذكية العاملة بنظامي أندرويد وآي أو إس.

وأوضحت الشركة المتخصصة في مجال تطبيقات المحمول، أن التطبيق يسمح للمستخدم بتتبع مزاجه بصورة يومية ومشاركة ذلك مع أصدقائه ومعارفه كما يسمح له بعد مدة من الاستعمال بمعرفة كيف كانت أحاسيسه حسب المواقع والأوقات.

وقالت “مسارات آب” إن إنجاز هذا التطبيق يأتي بعد تحليل لسوق التطبيقات المماثلة والتأكد من أن التطبيق الجديد فريد من حيث تخصصه في مشاركة الأحاسيس ومن حيث سهولة الاستعمال والتواصل بين المستعملين.

ويمكن تنزيل تطبيق “فيليك” Feelic على متجري جوجل بلاي أو آبل ستور أو عبر موقعه على الإنترنت. علما أن التطبيق متوفر حاليا باللغة الإنجليزية.

و “مسارات آب” شركة ناشئة مقرها في المغرب، كانت وراء عدة تطبيقات منها تطبيق “صلاتُك” الذي تم تنزيله أكثر من 10 ملايين مرة والذي حصل على جائزة “موبايلي 2013″.

شركة "مسارات آب" تطلق الموقع الاجتماعي الجديد "فيليك" Feelic شركة "مسارات آب" تطلق الموقع الاجتماعي الجديد "فيليك" Feelic شركة "مسارات آب" تطلق الموقع الاجتماعي الجديد "فيليك" Feelic شركة "مسارات آب" تطلق الموقع الاجتماعي الجديد "فيليك" Feelic شركة "مسارات آب" تطلق الموقع الاجتماعي الجديد "فيليك" Feelic

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

0 التعليقات:

إرسال تعليق