الخميس، 2 أكتوبر، 2014

البوابة العربية للأخبار التقنية

البوابة العربية للأخبار التقنية


برنامج لتغيير أسماء الملفات بشكل جماعي في ويندوز

Posted: 02 Oct 2014 08:03 AM PDT

مايُميّزه هو إمكانية تغييرها بشكل آلي في أي وقت.

تتوفر في نظام ويندوز بعض الحيل والطرق السريّة التي يُمكن تطبيقها لتغيير اسم أكثر من ملف في نفس الوقت، لكن هذه الحيل قد تبدو صعبة بالنسبة للبعض أو غير عملية بشكل كبير.

لذا يُمكن للمستخدمين تجربة برنامج Personal Renamer المجاني والذي يسمح بتغيير اسماء الملفات بكل سهولة داخل أي مجلد، ومايُميّزه هو إمكانية تغييرها بشكل آلي في أي وقت.

بعد تشغيل البرنامج يختار المستخدم المجلد الذي يرغب بتغيير اسماء الملفات الموجودة بداخله، ويختار الأحرف أو الأرقام وطريقة كتابتها في الاسماء الجديدة. كما يُمكن تحديد مجلد مُعين يتم تغيير اسم أي ملف يتم اضافته بشكل آلي.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

“إل جي” تعتزم إطلاق ساعة ذكية بنظام WebOS

Posted: 02 Oct 2014 07:47 AM PDT

"إل جي" تعتزم إطلاق ساعة ذكية بنظام WebOS

تعتزم شركة “إل جي” إطلاق ساعة ذكية تعمل بنظام التشغيل مفتوح المصدر التابع لها “ويب أو إس” WebOS.

وقامت الشركة على موقع تطوير خاص بها بالتشويق لحزمة تطوير برمجيات SDK لساعة ذكية تعمل بنظام التشغيل “ويب أو إس”.

وكان نظام التشغيل “ويب أو إس” انتشر قبل سنوات كمنصة للأجهزة المحمولة، ثم قامت شركة “إتش بي” بجعله مفتوح المصدر، ثم باعته لشركة “إل جي”.

وتسعى شركة “إل جي” إلى لعب دور هام في سوق الساعات الذكية، حيث قامت بتطوير بإطلاق ساعتين ذكيتين، هما “إل جي جي ووتش” و “إل جي جي ووتش آر”، تعملان بمنصة “أندرويد وير” وهي نسخة معدلة ومخصصة للأجهزة القابلة للارتداء من نظام التشغيل “أندرويد” التابع لشركة “جوجل”.

وحالها حال مواطنتها الكورية ومنافستها “سامسونج”، يبدو أن “إل جي” تعتزم التنويع وإيجاد بديل لنظام التشغيل “أندرويد”، حيث قامت الأولى بإطلاق ساعات ذكية تعمل بنظام التشغيل “تايزن” التابع لها.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

ترجمة أي صفحة في متصفح سفاري داخل آيفون

Posted: 02 Oct 2014 07:44 AM PDT

ترجمة أي صفحة في متصفح سفاري داخل آيفون

لم تعد عملية ترجمة أي صفحة داخل أجهزة آيفون، آيباد وآيبود توتش من الأمور الصعبة بعد صدور النسخة 8 من نظام آي أو إس. فبداخل النظام الجديد أضافت آبل ميزة المشاركة والتي من خلالها يُمكن تثبيت إضافات يُمكن استخدامها داخل أي تطبيق.

ويُمكن لمستخدمي متصفح سفاري ترجمة أي صفحة من خلال تثبيت تطبيق Bing Search الذي يوفر إضافة خاصة للترجمة. بعدها وبتشغيل متصفح سفاري يضغط المستخدم على زر مشاركة ومن ثم يختار المزيد More ويقوم بتفعيل خيار Bing Search.

بعد الإنتهاء يُمكن فتح أي صفحة ومن ثم الضغط على زر المشاركة الموجود في الأسفل من جديد واختيار Bing من بين الخيارات المتوفرة لتتم الترجمة مباشرةً.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

تقرير: 25% من إجمالي مشتريات برمجيات الأعمال ستكون بنطاق الخدمة بحلول عام 2016

Posted: 02 Oct 2014 07:38 AM PDT

تقرير: 25% من إجمالي مشتريات برمجيات الأعمال ستكون بنطاق الخدمة بحلول عام 2016

تتوقع “أوربان بز” UrbanBuz، المنصة الرقمية لبرامج ولاء العملاء في المنطقة، أن يمثل نموذج البرمجيات عند الطلب، أو ما يعرف أحيانا بـ”البرمجيات كخدمة” Software-as-a-Service قوة بارزة في مجال برمجيات التجزئة بمنطقة الشرق الأوسط.

وتشير البحوث التجريبية إلى أنه وبينما تسعى شركات القطاعات الرئيسية إلى تقديم عروض رقمية وإلكترونية، إلا أنها تعارض على نحو متزايد فكرة شراء البرمجيات باعتبارها استثمارا في رأس المال.

وفي المقابل، فإن عددا متزايدا من شركات التجزئة في دولة الإمارات العربية المتحدة تبحث حاليا عن شريك برمجيات يوفر لها نفس الإمكانيات وبشكل مستمر – وهو توجه يؤكده معدل نمو يزيد على 200 بالمئة سجلته منصة UrbanBuz خلال فترة الـ12 شهر الماضية.

وفي تعليقه على تسجيل عدد من عملاء UrbanBuz زيادة وصلت إلى 30 بالمئة في ولاء العملاء خلال فترة شهرين فقط يقول مصطفى صادق، المؤسس والرئيس التنفيذي لمنصة UrbanBuz “تسعى شركات التجزئة إلى تطبيق نموذج “البرمجيات كخدمة” باعتباره خيارا اقتصاديا وعمليا لإدارة عملياتها وعلاقاتها مع العملاء. وفيما يتعلق ببرامج ولاء العملاء، فإن هذه الشركات تدرك أنها لا تحتاج إلى شراء المنصة وتطويرها بنفسها. فخيار “البرمجيات كخدمة” يعني أن التركيب والصيانة والتحديث والتجديد هي كلها مزايا تندرج تحت الخدمة، بحيث لا تحتاج الشركة إلى الاستثمار بشكل مكثف أو الانتظار لفترات طويلة للانتهاء من تركيب وإعداد المنصة. وتعد “البرمجيات كخدمة” أحدث التوجهات في مجال تكنولوجيا الأعمال حاليا وأكثرها أهمية، كما انها تشهد نموا متسارعا في سوق دولة الإمارات”.

يشار إلى أن تقرير “بي دبليو سي” PwC لأبرز 100 شركة برمجيات عالمية في عام 2014 أورد أن هذه الشركات سجلت زيادة 5 بالمئة في إيراداتها خلال عام 2012، وهي فترة نمت خلالها إيرادات البرمجيات كخدمة SaaS بنسبة 60 بالمئة.

وتشير تقديرات مؤسسة البيانات الدولية “آي دي سي” IDC إلى أن 25 بالمئة من إجمالي برمجيات الأعمال التي تم شراؤها ستكون متاحة لتقديم الخدمات بحلول عام 2016.

ومن المتوقع أن تمثل “البرمجيات كخدمة” ما نسبته 14.2 بالمئة من إجمالي الإنفاق على شراء البرمجيات عالميا، و18 بالمئة من إجمالي الإنفاق على التطبيقات. كما تتوقع مؤسسة البيانات الدولية أيضا أن تسجل إيرادات “البرمجيات كخدمة” معدل نمو سنوي مركب بنسبة 21.3 بالمئة حتى العام 2016.

وأضاف مصطفى صادق، “لقد أدركنا أثناء تطوير عروض “البرمجيات كخدمة” وغيرها من الخدمات المستندة إلى السحابة الإلكترونية، مدى أهمية المزايا التي يتيحها نموذج SaaS لشركات التجزئة. وبالنسبة للشركات الصغيرة فإن منصة البرمجيات كخدمة تمثل حلا فعالا واقتصاديا يمنحهم اطلاعا قيما ومتعمقا حول توجهات عملائهم – أما بالنسبة للشركات الأكبر حجما فإن هذه المنصة تسهل دمج وسائل التواصل الاجتماعي وتتيح إمكانيات أكبر للتكيف والتعديل، كما تساعد هذه الشركات على طرح مواصفات جديدة بسهولة وسرعة وانسيابية أكبر، وتمتاز أيضا بكونها أكثر قابلية للتنقل. ومن جهة أخرى، فإن تركيب وإعداد هذه المنصة أسهل باعتبارها حلا يستند إلى السحابة الإلكترونية، وهي ما يعتبر حاليا المجال الأبرز لدعم تفاعل ومشاركة العملاء وإدارة العلاقات معهم”.

وترى UrbanBuz أن إدارة علاقات العملاء أو CRM هو المجال الأهم لتطبيق نموذج “البرمجيات كخدمة”. حيث تعتبر إدارة علاقات العملاء حاليا التطبيق الأبرز لهذا النموذج عالميا. ويذكر أن شركات التجزئة في دولة الإمارات باتت تميل إلى إجراء غالبية أنشطة تفاعل ومشاركة عملائها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وعبر الإنترنت، لذا فإن نموذج “البرمجيات كخدمة” هو الحل الأمثل لتعزيز هذا التواصل.

من جانبها قالت سلام سعادة، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي للعمليات لدى UrbanBuz “تعتبر خدمات الزبائن الاستثنائية والعلاقات الطويلة الأجل مع العملاء جوانب جديدة نسبيا في منطقة الشرق الأوسط، إلا أنها ستصبح عناصر أساسية في قطاع التسويق والتجزئة خاصة مع دخول عروض “البرمجيات كخدمة” وملاءمتها بشكل مثالي لمفهوم ولاء العملاء. لقد وجدنا أن تطوير منصة لولاء العمل تتطور بشكل مستمر – وهي منصة نتولى صيانتها وتحديثها بنفسنا وتتيح لمستخدميها إمكانيات فورية – يتيح لشركائنا مواكبة توجهات العملاء المتغيرة باستمرار، والتواصل معهم عبر كافة القنوات الرقمية والاجتماعية والمتنقلة. هذا هو مستقبل برمجيات إدارة علاقات العملاء: فالنماذج التقليدية ليست عملية ولم تعد تواكب الوقت الحاضر”.

والجدير بالذكر أن عروض “البرمجيات كخدمة” التي تقدمها UrbanBuz قد شهدت نموا متسارعا. حيث تتيح منصة الولاء الرقمية المتطورة للشركات التواصل مع عملائها لتفعيل التواصل معهم على أساس طويل الأجل، مما يساهم بدوره بزيادة نسبة الاحتفاظ بالعملاء ودعم نمو الأعمال. ويمكن دمج المنصة بشكل كامل مع نظام نقاط البيع التابع للشركة و/أو يمكن تشغيلها بشكل مستقل على الجهاز اللوحي الذي تتضمنه الخدمة، وهو ما يتيح لفريق العمل تسجيل عملاء الشركة بسهولة وتقديم المكافآت لهم. ويشار إلى أن منصة UrbanBuz تستخدم حاليا في أكثر من 100 موقع في أنحاء دولة الإمارات، وتخدم أكثر من 55,000 زبون.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

“سامسونج” تعتزم إنتاج معالجات هواتف “آيفون” القادمة

Posted: 02 Oct 2014 07:30 AM PDT

"سامسونج" تعتزم إنتاج معالجات هواتف "آيفون" القادمة

تعتزم شركة “سامسونج” إنتاج الجيل القادم من المعالجات التي تستخدمها منافستها “آبل” في هواتفها الذكية “آيفون”، حيث ستستخدم الشركة لذلك عملية التصنيع بتقنية 14 نانومتر تحت تقنية “فين فت” FinFet ثلاثية الأبعاد الخاصة بها.

ويقال إن المعالج القادم، والذي يتوقع أن يحمل اسم “أيه 9″ A9، سيكون – بفضل تقنية 14 نانومتر – أكثر كفاءة للطاقة بنسبة 35 بالمئة، وأسرع بنسبة 20 بالمئة، وأصغر بنسبة 15 بالمئة، وذلك بالمقارنة مع معالجات “أيه 8″ الحالية في هاتف “آيفون 6″ والمصنوعة بتقنية 20 نانومتر، وبالمقارنة مع معالجات “إكسينوز 5 أوكتا 5433″ المستخدمة في الهاتف اللوحي الجديد “جالاكسي نوت 4″.

هذا ما أكده كيم كي-نام، رئيس أعمال أشباه الموصلات لدى “سامسونج”، والذي قال أيضا إن أرباح الشركة ستزيد بفضل هذه الخطوة.

وكانت شركة “آبل” وقعت عقدا مع “الشركة التايوانية لأشباه الموصلات” TSMC لتتولى مهمة الإنتاج الشامل لمعالجات “أيه 8″، ولكن “سامسونج” قامت أيضا بإنتاج جزء من المعالجات التي تعمل بها هواتف “آيفون 6″ و “آيفون 6 بلس” الجديدة.

ووفقا لبعض مصادر الصناعة، تتولي شركة TSMC مهمة إنتاج ما يقارب 70 بالمئة من كامل الإنتاج، بينما تقوم “سامسونج” بإنتاج الحصة الباقية.

وتسعى “آبل” إلى الاستغناء عن منافستها “سامسونج” في مهمة تصنيع معالجاتها، ولكن الأخيرة تملك العديد من المحاسن التي تجعلها أفضل من شركة TSMC وغيرها من شركات تصنيع الشرائح الإلكترونية.

ويرى المراقبون أن “سامسونج” ستكون سعيدة إن هي تولت إنتاج معالجات “أيه 9″، ذلك أنها ستزيد من أرباحها، كما أنها ستجعل مهمة استغناء “آبل” عنها صعبة.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

معرفة آخر الملفات التي تم فتحها أو التعديل عليها في ويندوز

Posted: 02 Oct 2014 07:25 AM PDT

يعرض اسم الملف، نوعه بالإضافة إلى التاريخ والوقت.

يُمكن دائماً الإستعانة بقائمة آخر الملفات Recents في ويندوز التي تتوفر في مُعظم البرامج مثل فوتوشوب، وورد، باورد بوينت أو نوت باد. كما يتوفر داخل النظام في قائمة إبدأ خيار آخر الملفات والبرامج الذي يعرض للمستخدم آخر 10 عناصر تم فتحها وتشغيلها.

لكن مُستخدمي ويندوز بإمكانهم الحصول على معلومات تفصيلية أكثر وقائمة أشمل من خلال تجربة برنامج OpenSaveFilesView المجاني.

البرنامج يعرض للمستخدم قائمة تحتوي على آخر الملفات المفتوحة أو التي تم التعديل عليها وحفظ التعديلات الجديدة، حيث يعرض اسم الملف، نوعه بالإضافة إلى التاريخ والوقت.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

موقع لمشاهدة الرسوم المتحركة من قناة Nickelodeon مجاناً

Posted: 02 Oct 2014 06:56 AM PDT

متخصص في عرض برامج الأطفال ( الرسوم المُتحركة ) من قناة Nickelodeon العالمية.

غالباً مايستعين المستخدمون بموقع يوتيوب لمشاهدة الأفلام أو المسلسلات على الإنترنت. لكن الآن بدأت الكثير من المواقع المتخصصة بالظهور للتخلص من كثرة المقاطع المتوفرة في يوتيوب والتي تجعل الوصول إلى المقطع المطلوب أصعب.

ويُمكن للمستخدمين تجربة موقع http://nickreboot.com المتخصص في عرض برامج الأطفال ( الرسوم المتحركة ) من قناة Nickelodeon العالمية.

بعد الدخول إلى الموقع يبدأ بث الفيديو بشكل آلي، حيث يتم عرض البرامج بشكل متنوع. أو يُمكن البحث داخل الموقع لاختيار مُسلسل مُعيّن لمتابعته.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

5 برامج مجانية لتحميل ملفات التورنت في ويندوز

Posted: 02 Oct 2014 06:27 AM PDT

مبدأ توزيع مصادر الملف الذي يستخدمه.، يجعل تحميل الملفات أسرع

يسمح بروتوكول تورنت Torrent للمستخدمين بتحميل الملفات ذات الحجم الكبير بسرعة كبيرة بفضل مبدأ توزيع مصادر الملف الذي يستخدمه.

ويُمكن لمستخدمي ويندوز استخدام برنامج Vuze Bittorrent Client أو BitTorrent، فمن خلالهم يُمكن تحميل الملفات بالإضافة إلى وجود إمكانية للبحث عن الملفات من الإنترنت لتنزيلها مباشرةً دون الحاجة للبحث بشكل يدوي ومن ثم العودة إلى البرنامج.

أما برنامج µTorrent يُعد من الخيارات الجيدة جداً، فهو يتميّز ببساطة واجهته وصغر حجمه دون شغل الكثير من موارد الجهاز.

يُمكن أيضاً تجربة برنامجي qBittorrent و Deluge فعلى الرغم من عدم شهرتها مقارنة بالبرامج السابقة، إلا أنها تبقى من الخيارات الجيدة لتحميل ملفات تورنت.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

شركة “رمان” تحصد جائزة “أفضل تطبيق عربي” عن تطبيقها “السلام” بدبي

Posted: 02 Oct 2014 06:08 AM PDT

شركة "رمان" تحصد جائزة "أفضل تطبيق عربي" عن تطبيقها "السلام" بدبي

أعلنت شركة التطبيقات الذكية “رمان” Romman اليوم الخميس أنها حصت جائزة أفضل تطبيق عربي في القمة العالمية للتطبيقات الذكية في دبي.

وقالت الشركة إنها استحقت الجائزة بعد تصدرها لقائمة “أفضل تطبيق عربي لعام 2014″ عن تطبيقها الشهير “السلام” الذي أطلقته خلال العام 2012.

وتطبيق “السلام” منصة متخصصة في تقديم وتنظيم والوصول إلى المحتوى الإسلامي للمستخدمين، ويعتبر التطبيق أحد أحدث اصدارات التطبيقات اسلامية حيث يقدم طريقة جديدة لتصفح مكتبة متكاملة من المحتويات الاسلامية الشاملة والغنية، حسب قول “رمان”.

وبهذه المناسبة، قالت “رمان” “تشكل هذه الجائزة تقديرا لمساعي رمان للتطبيقات  الرامية إلى تحقيق المزيد من النمو عبر تقديم تطبيقات متجددة ومبتكرة تساهم  في إحداث نقلة نوعية في التجربة الغنية التي تقدمها الشركة لمستخدميها بما يخدم متطلباتهم ويسهل تسير حياتهم اليومية في ظل تسارع أفق تكنولوجيا المعلومات وتنامي الازدياد الحاصل في الطلب على التطبيقات وإثراء المحتوى العربي ومدى تواجده على الهواتف الذكية.”

وحصلت الشركة على الجائزة خلال الحدث الأضخم للتطبيقات الذكية في المنطقة والذي ينظمه كل من مجلس دبي الاقتصادي وشركة SPI Group وبدعم من مدينة دبي للإنترنت النسخة الثانية للقمة العالمية للتطبيقات الذكية، وذلك خلال يوم أمس الأربعاء واليوم الخميس في فندق جميرا بيتش.

و"رمان" هي شركة لتطوير البرمجيات مقرها الأردن، تملك العديد من التطبيقات مثل تطبيق "أنتِ والحمل" وتطبيق “بانوراما” وتطبيق "زين الحياة".

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

“تويتر” تمنح MIT عشرة ملايين دولار لتحليل البيانات الاجتماعية

Posted: 02 Oct 2014 05:56 AM PDT

"تويتر" تمنح MIT عشرة ملايين دولار لتحليل البيانات الاجتماعية

قامت “تويتر” الأربعاء بمنح معهد ماساتشوستس للتقنية MIT مبلغ 10 ملايين دولار لأغراض البحث التي من شأنها استكشاف كيف يستخدم الناس الشبكات الاجتماعية لتحقيق الأهداف المشتركة.

وعلى مدى خمس سنوات، سينظم باحثو المعهد كما هائلا من المحتوى من “تويتر”، و “رديت” Reddit، وغيرها من المنتديات على الإنترنت، لبناء وسائل اتصال جديدة تمكن الصحفيين وخبراء السياسة والباحثين من استخدامها للكشف عن الأنماط والاتجاهات الجديدة.

وسيكون بمقدور معهد ماساتشوستس للتقنية، عن طريق مختبره الذي سيحمل اسم “مختبر الآلات الاجتماعية” Laboratory of Social Machines، الوصول إلى البيانات من “نيب” Gnip، وهو موقع مملوك لـ “تويتر” يقوم بتخزين قاعدة بيانات واسعة من التغريدات التاريخية.

وكانت “تويتر” منحت سابقا مبالغ صغيرة من التمويل للمؤسسات الأكاديمية في برنامج يعرف باسم “منح بيانات تويتر” Twitter Data Grants، ولكن منحة معهد ماساتشوستس للتقنية مهمة نظرا لحجم المعهد ونطاقه.

وقال ديب روي، وهو أستاذ مشارك في مختبر الإعلام بمعهد ماساتشوستس للتقنية، والذي كرس نفسه لمشاريع التقارب بين التقنية والعلوم والتصميم “ليس هناك حد للبحث”.

وقال روي إنه تربطه بـ “تويتر” علاقة وثيقة، وذلك كجزء من شركته السابقة “بلوفين لابز” Bluefin Labs التي استحوذت عليها “تويتر” في العام الماضي 2013.

وأضاف روي أنه يأمل في أن يفهم كيف يمكن لرسائل معينة، وأصول الشائعات والآراء والأفكار، أن تنتشر عبر الإنترنت. وكيف يمكن أن يثمر البحث عن وسائل جديدة للصحافة، فضلا عن الأشخاص الذين يعملون على “المساواة بين الجنسين والكلام في الفضاء العام”.

ومن جهته قال رئيس “تويتر” التنفيذي ديك كوستولو في بيان “تويتر تغتنم فرصة التعمق في البحوث لفهم الدور الذي تلعبه هي وغيرها من المنصات في طريقة تواصل الناس، والتأثير الذي يمكن للتواصل السريع والسلسل أن يؤديه ويطبق على تلك النتائج على القضايا المجتمعية المعقدة”.

وقال المتحدث باسم “تويتر” إن الشركة تخطط لاستثمار المزيد في البحوث الأكاديمية وشدد على أن البيانات لن توثر على المستخدمين الأفراد.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

0 التعليقات:

إرسال تعليق